أحمد التوفيق يفوض لولاة وعمال الداخلية صفقات المساجد

03 يناير 2018 17:34
حاجة تقاضي وزيرة الأوقاف.. وتصرح بأن الحجاج وقعوا على التزام بعدم الاحتجاج قبل سفرهم

هوية بريس – عبد الله المصمودي

أصدر أحمد التوفيق، وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية، قرارا يقضي بتفويض المصادقة على الصفقات إلى ولاة وعمال عمالات وأقاليم المملكة والمتعلقة ببرنامج تأهيل المساجد.

مهمة المصادقة على الصفقات وفسخها، والمتعلقة ببرنامج تأهيل المساجد وعلى جميع الوثائق الخاصة بها، كانت عادة ما يتم تفويضها إلى المندوبين الجهويين للوزارة، إلا أن التوفيق سحب الاختصاص منهم، وأسنده إلى العمال والولاة التابعين لوزارة الداخلية.

وأضافت  يومية “الأحداث” في عددها اليوم، أنه بناء على هذا القرار، فإن الولاة والعمال سيعهد إليهم بالمصادقة على الصفقات التي سيتم إبرامها في إطار برنامج تأهيل المساجد وفسخها، وعلى جميع الوثائق المتعلقة بها في إطار الاعتمادات المفوضة لهم من لدن وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية من الميزانية العامة للوزارة.

وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية خصصت برسم سنة 2018 اعتمادا ماليا قدره 803.885.000,00 درهم للعناية بالمساجد.

وأردف الخبر، أن الوزارة كشفت أن عدد المساجد التي شيدت وفتحت في وجه المصلين، برسم العام المنصرم، بلغ 166 مسجدا تكفلت هي وعدد من المحسنين والمحسنات ببنائها، مضيفة أنها خصصت، خلال 2017، مبلغ 765 مليون درهم لتنفيذ الخطة الوطنية للارتقاء بالمساجد، 100 مليون درهم منها مخصصة لتسيير المساجد وصيانتها، و665 مليون لبناء المساجد وإصلاحها وتجهيزها وتأهيل المتضرر منها.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. وفاة رئيس قطار فاجعة بوقنادل

كاريكاتير

ظنت ذلك تحررا!!