«أمنية بنك»: لم نروج بعد لأي منتوج ولم نتوصل بأي تحذير من الهيئة الشرعية

23 يونيو 2017 18:58
الأبناك التشاركية.. حلول تمويل بديلة طال انتظارها

هوية بريس – إبراهيم الوزاني

قال مصدر من “أمنية بنك ” أن الخبر الذي نشرته يومية “المساء” في عدده اليوم الجمعة، والذي مفاده أن “الهيئة الشرعية المركزية المكلفة بالإشراف على القطاع، وجهت لـ”بنك أمنية” ورقة صفراء، وأكدت أن هذه المؤسسة البنكية التشاركية لا تتوفر على أي منتوج إسلامي”؛ هو خبر “لا أساس له من الصحة”.

وقال المصدر البنكي ردا على سؤال “هوية بريس”: “نحن في البنك نؤكد على ما يلي:

1- أن الخبر يتضمن خلطا واضحا ينم عن عدم فهم المحرر للهيئات الرقابية ووظائفها.

2- نؤكد أن البنك لم يروج أي منتوج كما صرح أكثر من مرة وهو ملتزم بالتنظيمات القانونية.

3- لم يتوصل البنك بأي تحذير من الهيئة الشرعية الموقرة.

4- نحن في بنك أمنية ملتزمون ايما التزام بالانضباط للقانون والمناشير التي تحكم التمويل التشاركي.

5- نحن حريصون على نجاح التجربة مع البنوك الأخرى وضمان حسن انطلاقتها بما يخدم المالية التشاركية على أسس سليمة”.

وكانت يومية “المساء”، نشرت أنه بناء على معطيات حصلت عليها فإن “البنك الإسلامي “أمنية بنك”، الذي تم إنشاؤه بشراكة بين مجموعة القرض العقاري والسياحي وبنك قطر الدولي الإسلامي، وشرع في العمل قبل حوالي شهر، تلقى تحذيرات شديدة من طرف الهيئة الشرعية المركزية المكلفة بالإشراف على القطاع، التي أكدت أن هذه المؤسسة البنكية التشاركية لا تتوفر على أي منتوج إسلامي.

كما أن الهيئة الشرعية انتقدت بشدة الانطلاقة غير السليمة للبنوك الإسلامية، بعد عدم نجاح البنك المذكور في تحقيق الأهداف المرجوة من طرف المغاربة، كما عبرت عن استيائها من أن هذا البنك لم يتمكن من توفير إمكانية فتح حسابات مصرفية لزبنائه، وهو ما يجعله غير مطابق للضوابط والشروط المعمول بها في القطاع”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
14°
الثلاثاء
16°
الأربعاء
19°
الخميس
17°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. هنا وقعت فاجعة طنجة!!