أي تفسير لتطور الوضعية الوبائية في المغرب؟

25 سبتمبر 2020 16:04

هوية بريس-متابعة

أكد البروفيسور نبيل تاشفوتي، أستاذ علم الأوبئة بكلية الطب والصيدلة بفاس، أن قراءة الوضع الوبائي ببلادنا تستلزم العودة للأسابيع السابقة، معتبرا أن مؤشر معدل انتشار الوباء هو الأكثر تعبيرا عن الوضع الواقعي للحالة الوبائية.

وذكر تاشفوتي، خلال نافذة تحليلية على قناة ميدي 1 تيفي، مساء أمس الخميس، أن معدل انتشار الوباء ببلادنا يبلغ حاليا قرابة 50 حالة لكل 100 ألف نسمة، مشددا على أنه وضع يترجم المجهودات والإمكانيات المرصودة لعلاج الحالات المصابة بفيروس كورونا.

وذكر المتحدث ذاته، أن تحليل الوضع الوبائي يحتاج إلى جملة مؤشرات، ومنها الأعداد المسجلة، موضحا أن هذه الأعداد هي مؤشر تراكمي يجمع جميع الحالات التي تم تشخيصها في المغرب، ويعكس التمدد الوبائي بين الساكنة المغربية.

“نسبيا نحن في الأسبوع الثالث الذي يعرف استقرار الحالات الجديدة، بعد ارتفاع كبير في الأسابيع التي قبلها”، يقول تاشفوتي، مردفا “أننا ما دمنا لم نستأصل الوباء فنحن في حاجة إلى تقييم دوري للوباء، على الصعيد الوطني وعلى صعيد الجماعات الترابية”.

وأشار أستاذ علم الأوبئة، إلى أنه على ضوء تطور واستقرار الحالة الوبائية، يمكن السماح ببعض الأنشطة الاقتصادية والاجتماعية، مؤكدا أن الحاجة إلى التفاعل المستمر على أساس الوضع الوبائي هي حاجة مستمرة ودائمة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
22°
أحد
23°
الإثنين
22°
الثلاثاء
21°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل