إسبانيا .. 20 سنة سجنا نافذا لوالدي رضيعة تسببا في وفاتها

19 ديسمبر 2018 13:36
مقترح مستفز للحزب الحاكم الإسباني للمهاجرات بالتخلي عن أبنائهن مقابل مغريات

هوية بريس-متابعة

قالت وسائل الإعلام الإسبانية الثلاثاء 18 دجنبر إن محكمة إقليم مالقة (جنوب إسبانيا) أدانت أبوي رضيعة صغيرة كانت تبلغ ثلاثة أشهر من العمر حين توفيت عام 2016 بسبب مشاكل نتجت عن نقص حاد في التغذية وقضت في حقهما بالسجن النافذ لمدة 20 سنة ويوم واحد.
واعتبرت المحكمة أن والدي الطفلة الضحية مذنبان لأنهما تخليا بطريقة متعمدة ومتكررة عن واجباتهما وامتنعا عن تلبية حاجيات طفلتهما الصغيرة من الغذاء رغم إدراكهما أن هذا السلوك قد يكلف الحياة لرضيعتهما.
وأكد قرار المحكمة أن الأبوين “لم تكن نيتهما التسبب في وفاة رضيعتهما لكنهما كانا متيقنين أنهما لا يقدمان لها ما يكفي من الغذاء الذي يضمن لها البقاء على قيد الحياة كما أنهما كانا يعلمان أن سلوكهما هذا هو غير مسؤول وقد يؤدي إلى وفاتها “.
وعلى الرغم من خطورة الوضع الذي كانت تعيشه فلذة كبدهما فإن الأبوين لم يسعيا إلى الحصول على أية مساعدة طبية وكانا غير مباليين بتدهور صحة رضيعتهم.
وكانت هذه الرضيعة قد تعرضت بداية شهر نونبر من عام 2016 لحادث سقوط تسبب لها في إصابة بالرأس ومع ذلك لم يتدخل الأبوان وينقلانها إلى أحد المراكز الصحية لتلقي العلاج لتلقى حتفها يوم 10 نونبر من نفس السنة بمنزل العائلة جراء النقص الحاد في التغذية والإصابة التي تعرضت لها في الرأس. و.م.ع

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
25°
الجمعة
23°
السبت
22°
أحد
22°
الإثنين

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل