إعدام فتاة فلسطينية برصاص علوج الاحتلال في القدس

07 مايو 2017 21:04
إعدام فتاة فلسطينية برصاص علوج الاحتلال في القدس

هوية بريس – وكالات

استشهدت فتاة فلسطينية مساء اليوم الأحد بنيران قوات الاحتلال الصهيوني، بزعم محاولة تنفيذ عملية طعن قرب باب العامود في القدس المحتلة.
وقالت المتحدثة باسم الشرطة الصهيونية لوبا السمري إنه وفقا للمعلومات الأولية المتوفرة، تم تنفيذ محاولة طعن من قبل شابة فلسطينية، ولكن جرى تحييدها دون تسجيل إصابات بصفوف قوات الشرطة، مضيفة أن الشرطة تواصل التحقيق بملابسات الحادث.
وبحسب بيان للشرطة الصهيونية، وصلت الشابة الفلسطينية إلى درجات باب العامود، وتقدمت نحو قوات الشرطة العاملين هناك وعلى ما يبدو استلت سكينا مشهرة إياه نحوهم، فأطلقوا النار مما أسفر عن وفاتها.
من جهتها، قالت وسائل إعلام إسرائيلية نقلا عن مصادر أمنية إن الفتاة استلت سكينا كان بحقيبتها، وحاولت طعن عناصر حرس الحدود الموجودين في المنطقة.
بدورها، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية أنه جرى إبلاغها باستشهاد الفتاة فاطمة عفيبف حجيجي (16 عاما) من قرية قراوة بني زيد قرب رام الله، عقب إطلاق قوات الاحتلال النار عليها عند باب العامود في القدس.
وهرعت قوات كبيرة من شرطة الاحتلال وأغلقت المنطقة، وشرعت بأعمال بحث وتفتيش وتحقيق.

آخر اﻷخبار
2 تعليقان
  1. رحمها الله وأدخلها فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين،ولابد من فتح تحقيق فمن المستحيل أن تقدم بنت أربعة عشر ربيعا على فعل كهذا لايصدقة الحمقى،فلا للظلم يامن علوتم في الأرض وطغيتم،لماذا الظلم والحكرة،وعلينا أن نحمي هذا الشعب المستضعف ونرفض بمشاعر قلبية جيّاشة هذا القتل والقهر والتعدّي على خلق الله ونقول لا لقهرالإنسان فهو أخي وسأدافع عنه ولو كان العكس أي يهوديا مظلوما.

  2. لا بد من فتح تحقيق !! .. أي تحقيق و أين ستفتحون هذا التحقيق ؟! ، هل تودّون فتح تحقيق في محاكم اليهود الصهاينة المحتلين لأرض بيت المقدس !! .. هذا سيكون بمثابة اعتراف بالاحتلال و سيكون بمثابة خضوع لقوانين الاحتلال الصهيوني … أم لعلكم تريدون فتح هذا التحقيق في المحكمة الدولية !! .. نفس الشيء و نفس النتيجة ، أصلا الأمم المتحدة -وكل ما يتفرع عنها من هيئات ومحاكم- لم يتم إنشاؤها إلا سنة 1948 مباشرة بعد تسليم أرض فلسطين للاحتلال اليهودي ، و الهدف الأساسي لإنشاءها كان هو الحفاظ على حدود و أمن الكيان الصهيوني ..
    رحم الله بنتنا و تقبلها في الشهداء ..
    أما القدس وفلسطين لا حل لها إلا بطرد اليهود عنها و لن يتم ذلك إلا على يد “طائفة منصورة” تخلّصت من عقدة التبعية للغرب وكفرت بنظامه وقوانينه وكفرت بالنظام الدولي وبحدود سايكس بيكو .. وآمنت بالله وحده وأعلت كلمته واتبعت حكمه وأقامت شرعه في الأرض .. عسى أن يكون قريبا

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
20°
الخميس
21°
الجمعة
21°
السبت
20°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل