إلى الذين يدخلون هواتفهم معهم إلى الحمام

06 أبريل 2016 11:56

هوية بريس –  متابعة

كثير منّا يدخل هاتفه معه إلى الحمام لمتابعة أخبار الأصدقاء وصورهم في “فايسبوك” أو “انستغرام”، “تويتر”، و”سناب تشات”، وأحياناً لقراءة بعض المقالات والأخبار، لكن وفق خبراء، تعتبر هذه عادة سيئة جداً وقد تعرضك وتعرّض الناس المحيطين بها إلى جراثيم متنوعة منها السالمونيلا والـ “إي كولاي”.

وتكمن المشكلة عند ضرب دورة المياه وحمل الهاتف بعدها من دون غسل اليدين أو حتى وضعه جانباً في الحمام قد يسبب خطرا أيضا بانتقال الفيروسات.

وفي حال تعرّض الهاتف للجراثيم، يقول الدكتور رون كاتلر أن “الهاتف يبقى ملوثاً لبضعة أيام، إذ أنّ الهواتف تسخن أحياناً مما يعطي الجراثيم بيئة لطيفة ودافئة للبقاء”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°

حديث الصورة

صورة.. من فيضانات إسبانيا التي خلفت خسائر مادية ضخمة جدا

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا