إياك أن تكون من هؤلاء.. يتسولون في الشوارع ليجمعوا ثمن تذكرة السفر لتشجيع فرقهم

24 أبريل 2016 14:55

هوية بريس – رضوان بن عبد السلام

الأحد 24 أبريل 2016

في البلدان الأخرى المشجع لفريقه يسافر من دولة إلى دولة فينفق في سفره ماله في ثمن تذكرة الطائرة ذهابا وإِيَاباً ومصاريف الفندق والأكل والشراب وغيره وهذا كله ليشجع فريقه المفضل.

وأما عندنا فتجد بعضهم إذا أراد أن يسافر ليشجع فريقه فإنه يتسول في مدينته ليحصل على تذكرة الذهاب فقط وعندما يصل إلى المدينة الأخرى يتسول هناك ليحصل على تذكرة الدخول إلى الملعب ويتسول ليأكل ويشرب ويستول ليرجع إلى مدينته..!!!

فهل رأيتم حمقا كهذا؟؟

والدافع إلى كتابة هذا المنشور هو أنني رأيت قبل قليل العشرات من شباب مدينة أكادير يتسولون في شوارع طنجة والسبب أنهم جاؤوا ليشجعوا فريقهم ولا يملكون ثمن شربة ماء وبعضهم يكاد يُغمى عليه من الجوع…!؟

فيا أيها الاحمق إذا كنت لا تجد ثمن شربة ماء فما الذي أخرجك من مدينتك وجعلك تقطع هذه المسافة الطويلة…؟

أش بينك وبين شي تشجيع يالمزلوط…؟

واش تشجيع الفريق يكون بالسعاية والتسول والبكاء والبياتة فالزنقة…؟

السفر يحتاج إلى نفقة وإذا كنت مزلوطا فاجلس في بيتك وشجع فريقك من خلال الراديو…

وهذه رسالة عامة لكل من يخرج من مدينته ليشجع فريقه بالتسول والسعاية.

آخر اﻷخبار
2 تعليقان
  1. ما لقيتي حتى شي جمهور كمثال إلا ديال الحسنية نسيتي المغرب كامل مابان ليك غير ديال الحسنية بحالك خاصو إكون حيادي ابقا تحشمو اوعطيو تيساع لسواسا راه هدي كتسما عنصرية

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. من هنا مر الفرنسيون أصحاب "السترات الصفراء"!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. مناظرة بين الكتاب والهاتف