استغلال “كورونا” لإنعاش البناء العشوائي يطيح بعدد من الأشخاص من بينهم “شيخ” و”مقدم”

30 يونيو 2020 23:36

هوية بريس – متابعات

بعد أن أفادت أخبار بأن وباء كورونا أنعش البناء العشوائي بعدة مناطق في المغرب، إذ استغل المخالفون انكباب بعض المسؤولين المحليين على تسيير الشأن المحلي والإقليمي زمن الجائحة، لإغراق بعض الأحياء العشوائية منها تحديدا بهذا النوع من البناء، وتفريخ بنايات عشوائية.

شرعت مصالح القيادة الجهوية للدرك الملكي بكل من القنيطرة وسيدي قاسم في شن حملة على مستغلي فترة الحجر الصحي لتشجيع البناء العشوائي والمتاجرة في الأكواخ الصفيحية بعدد من الدواوير والجماعات بتواطؤ مع منتخبين سابقين وموظفين في المقاطعات يسهرون على المصادقة على تحرير عقود تنازل مشبوهة.

ووفق “المساء”، فإن عناصر الدرك أطاحت بالعديد من الأشخاص المعروفين في تلك المناطق، من بينهم عون سلطة برتبة “شيخ” وآخر برتبة “مقدم قروي”، وأن التحقيق يجري معهم بشأن اتهامات تتعلق باستغلال النفوذ والرشوة وتشجيع عمليات خارج القانون.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
27°
أحد
27°
الإثنين
27°
الثلاثاء
29°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير