الأمير هشام رفض استقبال سفير تونس بباريس لتقديم الاعتذار وهكذا برر موقفه

15 سبتمبر 2017 11:33
سابقة.. مولاي هشام يطلب من الملك إعفاءه من لقب "أمير"

هوية بريس – متابعة

رفض الأمير مولاي هشام مقابلة سفير تونس في باريس الذي طلب لقاء ابن عم الملك محمد السادس لشرح موقف بلاده من أزمة ترحيله من تونس الجمعة الماضية.

و  حسب يومية “أخبار اليوم” ، قال مصدر مطلع رفض الكشف عن هويته  “أن الأمير رفض لقاء السفير التونسي في باريس الذي طلب موعدا معه لشرح موقف بلاده، وإن مبررات الأمير لرفض هذا اللقاء كانت كالتالي: طردي من تونس كان علنيا ولهذا فإن توضيح السلطات التونسية يجب أن يكون علنيا كذلك ولا فائدة من تقديم شروحات أو اعتذارات سرية”.

و قال دبلوماسي رفض الكشف عن هويته “إن تونس خرقت الأعراف الدبلوماسية والاتفاقيات الدولية التي تمنعها من طرد حامل جواز دبلوماسي، وإن ترحيل الأمير كان يجب أن يكون عن طريق سفارة بلاده في تونس وليس عبر رجال الأمن الذين رحلوا الأمير إلى باريس وليس إلى الرباط وبطريقة غير لائقة بتاتا”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
20°
الجمعة
20°
السبت
20°
أحد
21°
الإثنين

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة