“الإفتاء اللبنانية” للإمارات: المطبع مع إسرائيل في “جانب الباطل”

14 أغسطس 2020 23:57

هوية بريس – متابعات

اعتبر أمين عام دار الإفتاء اللبنانية أمين الكردي، أن من يطبع العلاقات مع إسرائيل في “جانب الباطل”.

جاء ذلك في إطار تعليقه على الاتفاق الإماراتي الإسرائيلي، خلال إلقائه خطبة الجمعة في مسجد محمد الأمين بالعاصمة بيروت (أحد أكبر مساجد بيروت).

وقال الكردي: “لو كل الزعماء والملوك والرؤساء يريدون أن يغيروا هذه الحقيقة، لا يزيدهم ذلك إلا خيانة ومذلة في معايير الحق”.

وأضاف أن “الكيان الصهيوني مغتصب لا يجوز شرعا الاعتراف به ولا يجوز شرعا التنازل عن أرض في فلسطين”.

وتابع: “من يريد أن يطبّع مع إسرائيل والصهاينة ليبقى في عرشه فهو في جانب الباطل، وأي دولة عربية عندما ستنحرف عن طريق الحق سنقول”.

وأِشار إلى ضرورة “عدم إدخال الناس الأحرار في إيران أو إسرائيل فهذه المكيدة لا تلعب مع الناس الأحرار، لا هنا ولا هنا”.

ووفق “الأناضول” فقد أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الخميس التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي بين الإمارات واسرائيل يسمح للبلدين بتطبيع العلاقات بينهما.

وبذلك تكون الإمارات الدولة العربية الثالثة التي توقع اتفاق سلام مع إسرائيل بعد مصر عام 1979، والأردن 1994.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
25°
الإثنين
25°
الثلاثاء
29°
الأربعاء
25°
الخميس

كاريكاتير

منظمات إندونيسية: اتفاق التطبيع الإماراتي ـ الإسرائيلي "جريمة"

حديث الصورة

صورة.. فيضانات السودان