البحرين تؤيد “بقوة” قطع المغرب علاقاته مع إيران

01 مايو 2018 20:10
مواجهات بين الشيعة والأمن البحريني

هوية بريس – وكالات

أعلن وزير خارجية البحرين خالد بن أحمد آل خليفة، الثلاثاء، تأييد بلاده “بقوة” قرار المغرب قطع العلاقات مع إيران.

جاء ذلك في تغريدة، عبر حسابه بموقع “تويتر”، عقب إعلان نظيره المغربي ناصر بوريطة، قطع بلاده علاقاتها مع طهران وطلبها من سفير إيران مغادرة البلاد.

وقال آل خليفة: “نقف مع المغرب في كل موجب كما يقف معنا دائما، و نؤيد بقوة قراره الصائب بقطع العلاقات مع ايران نتيجة دعمها لأعداء المغرب بالتعاون مع حزب الله الإرهابي”.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من السلطات الإيرانية.

وأعلن بوريطة، خلال لقاء مع بعض الصحفيين في الرباط في وقت سابق اليوم، قطع بلاده علاقاتها مع طهران وطلبها من سفير إيران محمد تقي مؤيد مغادرة البلاد.

وبين أن سبب هذه الخطوة هو “انخراط حزب الله اللبناني المدعوم من إيران في علاقة مع البوليساريو، وتهديد ذلك لأمن البلاد واسقراره”.

وكانت البحرين قطعت علاقاتها مع إيران في يناير 2016، في أعقاب إعلان السعودية قطع العلاقات الدبلوماسية مع طهران، على خلفية الاعتداءات التي تعرضت لها سفارة المملكة في طهران، وقنصليتها في مدينة مشهد، شمال إيران، وإضرام النار فيهما، احتجاجًا على إعدام نمر باقر النمر، رجل الدين الشيعي السعودي، مع 46 مدانًا بالانتماء لـ”التنظيمات الإرهابية”.

وقبل قطع العلاقات، كانت العلاقات البحرينية الإيرانية تشهد تجاذبات سياسية على خلفية اتهامات المنامة لطهران بـ”التدخل في الشأن الداخلي البحريني ودعم المعارضة الشيعية في البلاد”، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
20°
أحد
20°
الإثنين
22°
الثلاثاء
23°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير