البنوك المغربية تستغل الأزمة وترفع قيمة “الربا” مقابل تأجيل الأقساط

23 أبريل 2020 09:28

هوية بريس-متابعة

صدمت البنوك المغاربة بقيمة “ربا” مرتفعة مقابل تأجيل الأقساط، رغم تعهد المجموعة المهنية لبنوك المغرب بعدم ترتيب أي مصاريف أو غرامات تأخير، بحيث تحولت جلسة مجلس المستشارين إلى محاكمة علنية طالت أداء المؤسسات البنكية بعد تعامل عدد منها مع أزمة كورونا بهاجس الربح.

وأضافت “المساء”، أن عددا من الراغبين في تأجيل تسديد الأقساط فوجئوا بإعادة جدولة تضم نسب فوائد مرتفعة دون احتساب الرسوم، وبمبالغ إجمالية تتجاوز أحيانا 12 ألف درهم؛ وهو ما جعلهم يبادرون إلى إلغاء عملية التأجيل التي تحولت إلى صفقة مربحة بالنسبة إلى عدد من المؤسسات البنكية التي عالجت مئات آلاف الطلبات.

آخر اﻷخبار
4 تعليقات
  1. هذه سنين و البنك يمتص كل دمائنا و تريدوه أن يترحم على الناس في الازمات و هو لا يعرف معنى للازمة

  2. وفي نفس سياق جشع البنوك،البنوك المغربية والغربية لارحمة فيها،فالبنوك الغربية لتأمين وفاة مسن فتطالبك برقم فلكي شهريا وأما المغربية فلاتأخذ ملف مسن أبدا فيكفي أن أكتب أن عائلة مغربية إن قامت بتأمين للوفاة فإن المسن أو المسنة فوق الخامسة والستين لايؤمّن ويترك لمصير مجهول،أين الوطنية والمواطنة والإنسانية يابنوك المغرب بديار المهجر.

  3. الذين يأكلون الربا لا يقومون إلا كما يقوم الذي يتخبطه الشيطان من المس ذلك بأنهم قالوا إنما البيع مثل الربا وأحل الله البيع وحرم الربا فمن جاءه موعظة من ربه فانتهى فله ما سلف وأمره إلى الله ومن عاد فأولئك أصحاب النار هم فيها خالدون يمحق الله الربا ويربي الصدقات والله لا يحب كل كفار أثيم إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات وأقاموا الصلاة وآتوا الزكاة لهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وذروا ما بقي من الربا إن كنتم مؤمنين فإن لم تفعلوا فأذنوا بحرب من الله ورسوله وإن تبتم فلكم رءوس أموالكم لا تظلمون ولا تظلمون

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
25°
25°
الجمعة
27°
السبت
25°
أحد
26°
الإثنين

حديث الصورة

كاريكاتير