التغطية الصحية ليست للجميع ولكن …

30 يونيو 2020 16:23

هوية بريس-متابعة

 نفقات الخدمات الصحية تلتهم نصف ميزانية الأسر المغربية، مقابل متوسط عالمي في حدود 25 في المائة، هذا ما كشف عنه مجلس المنافسة مؤخرا.

وأوردت “لوكنمست” رغم فتح باب النقاش حول التغطية الصحية، حيث اعتبر البعض أن التغطية الصحية تخفف الضغط المالي على ميزانية الأسر، بالنظر إلى استفادتها من تعويض جزء من المصاريف المؤداة مقابل الخدمات الصحية.

بالمقابل يرى البعض الآخر أن النسبة التي تتحملها الأسر من تكاليف العلاج، تؤثر بشكل ملموس على ميزانيتها خاصة عندما يكون دخلها متواضعا.

علاوة أن الدولة تعتمد تسعيرتها الخاصة للتعويض. كما أن نسبة هامة من الساكنة لا تستفيد من التغطية الصحية، وبالتالي لا تستفيد من الولوج إلى الخدمات الصحية.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
27°
أحد
27°
الإثنين
27°
الثلاثاء
29°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير