الجيراري: بعض الحريات الفردية هدفها ضرب هوية البلد

19 يوليو 2018 11:52
مستشار الملك محمد السادس يكشف عن موقفه من حملة المقاطعة

عبد الله مخلص – هوية بريس

في حواره له كشف عباس الجيراري أن المناداة ببعض الحريات الفردية هدفها ضرب هوية البلد؛ وأن هناك من يريد أن يلصق بالثقافة المغربية أشياء لا يمكن أن نقبلها، ولا يمكن أن تلائم المغرب بصفته شعبا عريقا مسلما له قيمه ومقوماته.

وأضاف المستشار الملكي بأنه “ليس كل من هبّ ودبّ مخول لأن يقول ما يشاء وكيفما يشاء، ويضرب الأمة في صميم ما تقوم عليه، في عقيدتها وأخلاقها”، هذه ليست حرية، يقول الجراري.

هذا وقد انتقد الدكتور الجيراري في الحلقة 13 من حواره مع “أخبار اليوم” اهتمامات وسائل الإعلام بأشياء هامشية، وعنايتها بتظاهرات وأحداث فنية وثقافية في ظروف راهنة مأزومة، ةدفاعها عن عن بعض أنواع الحريات الفردية بطريقة لا تثار حتى في بلدان غير إسلامية، عوض اهتمامها بحل مشاكل المواطنين ومسائل أخرى أكثر أهمية.

آخر اﻷخبار
3 تعليقات
  1. إذا كان يحق لي أن أعلق على المقال لعلم من الأعلام الوطنية، السيد د.الجيراري. فإني أحييه على وضع النقط على الحروف فيما يخص الحرية الفردية في هذا الوطن العزيز. وإن المواطن الغيور على هوية بلده ليشعر ويحس بما لامسه الموضوع. ويثمن غاليا ما يكنه دكتورنا الجليل لهوية بلده من تقدير واحترام. فرعاكم الله ووفقكم كي تبقوا منارة ترفع علم الدفاع عن قناعاتكم الدينية والوطنية والقيمية….

  2. صادق اليوم البرلمان الصهيوني الغاصب على قانون يهودية اسرائيل هذا الكيان القائم على أسس عقائدية صرفة و المدعوم من أغلب دول العالم خاصة الغربية منها يضفي اليوم بهذا القانون الهوية الدينية اليهودية على الأراضي الفلسطينية المحتلة و الكل يعلم أن أساس قيام هذا الكيان أصلا مبني على هذا الهدف و هم ساعون نحو تحقيقه و أما عندنا نحن في دولنا الاسلامية نجد العكس تماما حيث يطالب و بدعم غربي بعض الحاقدين على الاسلام و هم من بني جلدتنا بنزع غطاء الهوية الدينية الاسلامية عن بلداننا و تبديله بالعلماتية القائمة على حرية المعتقد و الخلاصة أن اليهود بدعم دولي لهم الحق المطلق في فعل ما يحقق مصالحهم دون قيد أو شرط و بلا حساب و لا رقيب و المسلمون ليس لهم الحق في الدفاع عن هويتهم و حفظ دينهم لأن أن في ذلك انتهاك للحريات الفردية و حقوق الأقليات

  3. نحيي روحك الوطنية وشكرا أنك قلت جهرا ما لم يستطيعوا آخرون قوله سرا ، هوية المغاربة مهدوفة لكن رجال أمثالك يعرقلون سعيهم.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. وفاة رئيس قطار فاجعة بوقنادل

كاريكاتير

ظنت ذلك تحررا!!