الجزائر.. مساءلة برلمانية لرئيس الوزراء جراء الكوليرا

03 سبتمبر 2018 19:27
رئيس الوزراء الجزائري السابق يمثل أمام القضاء في "ملف فساد"

هوية بريس – وكالات

وجهت حركة مجتمع السلم (أكبر حزب إسلامي في الجزائر)، اليوم الإثنين، مساءلة برلمانية لرئيس الوزراء أحمد أويحيى، حول السبب الحقيقي لمرض الكوليرا الذي ظهر شمالي البلاد خلال الشهر الماضي.

جاء ذلك في استجواب كتابي للحكومة أرسلته الكتلة النيابية للحركة (34 مقعدًا من أصل 462) بالمجلس الشعبي الوطني (الغرفة الأولى للبرلمان) اليوم لرئيس الوزراء، واطلعت الأناضول على نسخة منه.

وحسب ما جاء في الاستجواب، فإن “هناك ضعفًا في تعامل الحكومة مع المرض” إلى جانب “حالة خوف لدى المواطنين مع تضارب وتناقض التصريحات الرسمية بشأنه”.
ووفق اللائحة المعمول بها في البرلمان لا يترتب على الاستجواب الكتابي، أي إجراء بخصوص الحكومة، ويتطلب فقط أن يقوم رئيس الحكومة بالرد عليه كتابيًا.

ومنذ ظهوره منتصف أغسطس/آب الماضي، مس المرض ولايات العاصمة و5 أخرى محيطة بها، هي البليدة، وتيبازة، والبويرة (100 كم شرق العاصمة) والمدية (100 كم جنوب العاصمة) وعين الدفلى (170 كم غرب العاصمة).

وتقول وزارة الصحة، إن المرض الذي خلف لحد الآن وفاة شخصين وعشرات الإصابات انحسر في ولاية البليدة، لكن هناك تضاربًا في التصريحات حول مصدره.

ودعت حركة مجتمع السلم، أحمد أويحيى إلى “الكشف عن السبب الحقيقي للمرض” كما تساءلت عن سبب “عدم تشكيل خلية أزمة حكومية لمتابعة المرض والاحتياطات التي اتخذت لعدم تكرار حدوث الوباء”.

من جهته وصف حزب جبهة القوى الاشتراكية (المعارض) تسيير الحكومة للأزمة الناجمة عن المرض بـ”الكارثي”، كما جاء في بيان لكتلته النيابية (مقعدان من أصل 462 بالمجلس الشعبي الوطني) اليوم بمناسبة افتتاح دورة عادية للبرلمان.

وطالب الحزب “بإنشاء لجنة تحقيق برلمانية حول أسباب ظهور وباء الكوليرا والإجراءات المتخذة، من أجل الوقاية والحفاظ على صحة المواطن والصحة العمومية”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
11°
16°
أحد
17°
الإثنين
18°
الثلاثاء
18°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)