الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية تعقد مؤتمرها السادس وتنتخب ذ. سعيد العريض رئيسا جديدا لها

06 نوفمبر 2019 17:04
الجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية تعقد مؤتمرها السادس وتنتخب ذ. سعيد العريض رئيسا جديدا لها

هوية بريس – متابعة

نظمت الجمعية المغربية لأساتذة مادة التربية الإسلامية مؤتمرها السادس لتجديد مكتبها الوطني، تحت شعار “شركاء في ترسيخ القيم وتحقيق التنمية”، وذلك بعد انتهاء ولاية المكتب الحالي المحددة في أربع سنوات، حيث اجتمع المؤتمرون الذين يمثلون مختلف فرو ع الجمعية بربوع المملكة، ومن له صلة بخدمة مادة التربية الاسلامية كالمفتشين والمكونين، اجتمعوا بمدينة آسفي -حاضرة المحيط- يوم أمس الأحد 03 نونبر 2019. وفي جلسة مغلقة استمع المؤتمرون للتقريرين الأدبي والمالي لخاصين بالجمعية ومناقشتهما والتصديق عليهما بأغلبية كبيرة جدا.
ومن أجل تطوير أداء الجمعية المغربية لأساتذة مادة التربية الإسلامية عمل المؤتمرون على تنظيم أربع ورشات وهي: ورشة القانون الأساسي وورشة الرؤية الاستراتيجية للجمعية وورشة الورقة المالية ثم ورشة الإعلام والتواصل.
وبعد قراءة التقارير التي أعدتها اللجان في ورشاتها انتقل المؤتمرون إلى انتخاب ثلثي أعضاء المكتب الوطني للجمعية، وأسفرت نتائج الإقتراع على انتخاب المترشحين الآتية أسماؤهم وهم السادة:
سعيد العريض رئيسا
نائبه الأول محمد الزباخ
نائبه الثاني محمد بولوز
محسن الرياحي أمينا المال
عبد اللطيف المؤذن نائب أمين المال
ابراهيم الخليل مقررا
رضا محرز نائب المقرر
محمد الوادي مستشارا
امينة ايت رحال مستشارة
حسناء ابو طيب مستشارة
عزيز القصطالي مستشار ا
محمد السكال مستشارا
محمد بن كاضي مستشارا
عبد العزيز الخلاني مستشارا
محمد ماجي مستشار ا
ويذكر أن الجمعية المغربية لأساتذة مادة التربية الاسلامية تأسست سنة 1992 بمدينة الرباط بهدف خدمة مادة التربية الإسلامية وتطوير أدائها داخل المؤسسات التربوية والتعليمية المغربية، وتتميز هذه الجمعية بالاستقلالية الكاملة ماديا وفكريا عن أي توجه سياسي أو نقابي أو حزبي.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
9°
16°
الثلاثاء
18°
الأربعاء
18°
الخميس
19°
الجمعة

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها