الداودي: التسقيف هو القرار الذي بإمكان الحكومة اتخاذه لمواجهة ارتفاع أسعار المحروقات

22 يناير 2019 15:32
الوزير الداودي: تسقيف أرباح المحروقات آت ولا رجعة فيه

هوية بريس – متابعة

أفادت يومية “المساء”، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، بأن الداودي أكد بأن التسقيف هو القرار الذي بإمكان الحكومة اتخاذه لمواجهة ارتفاع أسعار المحروقات.
وأضافت اليومية، بأن الوزير المنتدب المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي، أكد على أن التسقيف هو القرار الذي بإمكان الحكومة اتخاذه لمواجهة ارتفاع أسعار المحروقات، لكن الإشكال القائم يتمثل في ما بعد هذا القرار، على اعتبار أن التسقيف سيطبق لمدة محددة في ستة أشهر مع إمكانية تمديدها إلى ستة أشهر إضافية.

وشدد الوزير، في حديث للصحيفة، على أهمية فتح نقاش مع المهنيين لتحديد سقف وسط للأرباح لا تتجاوزه الشركات، وإلا فإن هذه الأخيرة ستفعل ما تريد بعد مرور مرحلة التسقيف.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
25°
25°
الجمعة
27°
السبت
25°
أحد
26°
الإثنين

حديث الصورة

كاريكاتير