الدحموني: تكريس السلم الاجتماعي يتطلب تفاوضا حقيقيا وتنازلات مؤلمة من جميع الأطراف

07 أكتوبر 2017 16:28
الدحموني: هل الحكم على معتقلي "حراك الريف".. عادل؟!

هوية بريس – إبراهيم الوزاني

تعليقا على تهديد نقابة “البيجيدي” مقاطعة الحوار مع رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، كتب أنس الدحموني القيادي في الاتحاد الوطني للشغل في المغرب في جدار حسابه على “فيسبوك”:

“الحريات النقابية على المستوى القطاعي تعرف خروقات مقلقة حسب تقييم الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب. ويمكن تصنيف حالة بعض الوكالات الحضرية في هذا السياق.

– لا معنى لأي حوار اجتماعي في غياب إرادة جادة لتحقيق مطالب الشغيلة وضمان حقوقها!

– لا جدوى لأي حوار اجتماعي مركزي في غياب الحوارات القطاعية!

– لا فائدة من أي حوار اجتماعي في ظل فرض ملفات للتحاور من طرف الحكومة وغياب جدول أعمال متوافق حوله!”.

وأضاف الكاتب العام للنقابة الوطنية لإعداد التراب الوطني والتعمير “إن تكريس السلم الاجتماعي يتطلب تفاوضا حقيقيا وتنازلات مؤلمة من جميع الأطراف، فالحوار ليس مجرد لقاءات “فولكلورية” أمام عدسات الكاميرات وتوزيع ابتسامات وتصريحات صحفية!”.

وكان عبد الإله الحلوطي، الأمين العام للاتحاد الوطني للشغل في المغرب، قد هدد في حديث له مع “أخبار اليوم”، بمقاطعة الحوار بسبب ما وصفه بـ”استمرار التضييق الممنهج على الحريات النقابية”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
14°
17°
الثلاثاء
21°
الأربعاء
17°
الخميس
17°
الجمعة

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. هنا وقعت فاجعة طنجة!!