الدرك يكشف عن تفاصيل خطيرة بعد اعتقال الألماني صاحب “نصب الهولوكوست”

27 أغسطس 2019 15:23

هوية بريس-متابعة

قامت عناصر الدرك التابعة لمركز ايت اورير باقليم الحوز، مساء امس الاثنين 26 غشت، بالموازاة مع عملية الهدم التي طالت البنايات العشوائية في الورش المثير للجدل في ايت فاسكا، باعتقال الالماني أوليفر بينكوفسكي، مؤسس منظمة “بيكسل هيلبر” صاحبة المشروع.

حيث تبين خلال هدم بناياته العشوائية أنه ارتكب مجموعة من الخروقات التي تم الوقوف عليها .

وحسب صحفية محلية فإن المعني بالامر وبصفته المشرف على المشروع، تورط في اختلاس الكهرباء طيلة مدة الاشغال التي امتدت لشهور، وقد عاينت مصالح المكتب الوطني للكهرباء عشية امس المخالفة المذكورة، وحررت محضرا بخصوصها، في افق اتخاذ المتعين في حقه. كما تبين أيضا أنه متورط في تجهيز المكان بتقنيات تصوير خاصة دون ترخيص، والارتباط بشبكة انترنت مجهولة من المرجح ان تكون عبر الاقمار الاصطناعية.

وحسب نفس المصدر فقد تبين للمصالح المختصة بعد فتح تحقيق مع المواطن الالماني انه يقيم بالمغرب من شهور طويلة بشكل غير قانوني، حيث لم يجدد وثائق اقامته منذ سنة 2016، علما انه يقيم بالمغرب منذ سنة 2014.

ومن المنتظر ان يعرض الالماني أوليفر بينكوفسكي يوم غد الاربعاء على انظار النيابة العامة، فيما رجحت مصادر ان تكشف التحقيقات معه عن حقائق جديدة وخطيرة بشأن اقامته في المغرب وانشطته المشبوهة ومخالفاته للقانون.

آخر اﻷخبار
4 تعليقات
  1. غير كتحط شي ياجورة في الدار. كيجي لمقدم كيجري عندك. ها الألماني بنى مَعلمة .و خذا الضوو. أو دار الكاميرات. أو ما شافو حتى شي واحد. كِذبت غشت.

    13
  2. أتساءل ما موقع المطبعين والمهللين لهذا النصب المزعوم، هؤلاء الخونة ياتقطون كل ما من شأنه أن يهين شعور هذه الأمة ومقدساتها…بغض النظر عن كونه يهدد أمن الوطن…

  3. سبحان الله:شخص ألماني يقيم بالمغرب بصفة غير قانونية ويجاهر بكونه ماسونيا وذو توجهات مثلية يقوم ببناء امبراطورية في عمق المملكة ويسرق الكهرباء ويرتبط بلأنترنيت بدون علم المسؤولين وكذا وكذا.اين كانت أعين السلطة طوال هذا الوقت ومن منحه الترخيص لبناء “هيكل سليمان” في بلاد- الإسلام فيها دين الدولة بموجب الدستور-.شيء غير منطقي يحيط بالمسألة من ألفها الى يائها ووجب القيام بالبحث والتقصي والتحقبق مع كل من له يد في القضية وفضح كل من ساهم من قريب او بعيد في هذا العمل الوثني.لو ان مواطنا مغربيا أضاف لبنة واحدة الى “براكته” لقامت الدنيا ولم تقعد حتى يعاقب على ذلك . بالأمس مجرمون خليجيون يرتكبون مجزرة وإبادة للطيور ولولا سبكات التواصل الإجتماعي لطمست القضية بل وأكثر من ذلك يتم سجن الفلاح الفقير الذي لم يجد بدا من قتل خنزير بري أتى على محصوله الزراعي واليوم هذا الماسوني المارق يبني صرحا للصهيونية.إلى متى يبقى المسؤولون يغضون الطرف على هذه التجاوزات الخطيرة وهم الذين يتبجحون أنهم يعلمون الشادة؟ والفادة .لك الله ياوطني

  4. زعما الا كان دار هادشي كامل راه خاص السلطات المعنية بالأمر هي الاولى يتحاسبو معاها
    عاد باش نشوفو الالماني

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
19°
السبت
17°
أحد
18°
الإثنين
18°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها