الرباح ينتقد تهجم هسبريس على بنكيران والعدالة والتنمية

26 يوليو 2017 22:51
عزيز رباح يؤكد بأبوظبي أن المغرب يطمح إلى الانتقال من إنتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة إلى أخذ نصيبه من الصناعة الطاقية

هوية بريس – متابعة

تحت عنوان “مرة أخرى احذروهم إنهم لا يحبون أحدا من”، كتب الوزير عزيز رباح ردا على موقع هسبريس جاء فيه:

“موقع هسبريس الذي أبدع في التهجم على حزبنا والحكومة التي رأسها الأخ بنكيران وقال في الاخ الأمين العام مالم يقله غيره وكان الموقع يتصدر الإعلام الذي تحالف مع كل من أراد إسقاط الحكومة وتشويه صورة الاخ بنكيران.

بل كان الموقع ناطقا شبه رسمي لحزب البام وأمثاله وهو مستمر في تهجمه على الحزب وقيادته. تحول هذا الموقع إلى ناشر ومحلل لفتيل الصراع المتوهم داخل الحزب وأصبح صدى لاكذوبة خلقتها الكواليس المتأمرة على الحزب وهي أكذوبة تيار الوزراء”.

وتساءل في مراسلة لهوية بريس: “ألم أقل مرارا حذار من هؤلاء. فمتى كان هسبريس وأمثاله يدافع عن الحزب وعن الاخ الأمين العام. لم تعد تخفى الكولسة على أحد؟!”.

آخر اﻷخبار
5 تعليقات
  1. منذ الإنتخابات الاخيرة رايت هجوم شرس وغير مهني لهسبريس على العدالة وخصوصا على شخص بنكيران ..فقمت بازالة تطبيق الجريدة من على هاتفي

  2. لم تسمى الصحافة سلطة رابعة عبثا،وكلنا نعرف كيف أسقطت جريدة ورقية بحظوظ مرشح رئاسي بارز بمجرد فضحها لبعض مخالفات تافهة في كمها خطيرة في كيفها،ولايمكن أن لانسطر لهسبريس الشكر على إحياء قضايا وطنية مندرسة ومواكبة كل صغيرة وكبيرة من الحوادث والأحداث،والصحافة التي لاتزعج هي صحافة ميتة وبلاإرادة،وبموازاة هذا الإطراء لهسبريس نشكر للسيد رباح التجاءه لموقع هوية الرائد لإيصال لوعاته وحسراته دون استعمال للغة الخشب أو لجوء لجهات سياسية أو قضائية لامكان لها هنا وتدخلها سيكون هجينا في هذا المقام،وبهذا سيكون قد ألقى بالكرة في ملعب هسبريس المحترمة بكل احترافية وذكاء وروح ررياضية،لتبحث هسبريس في تذمرات الوزير وحزبه وتعيد النظر بحقهم لأجل مصلحة الجميع وفي المقدمة مصلحة وطننا العزيز.

  3. ” هسبريس – كود – بديل – الأخبار – الصباح – الأحداث – النهار من منكم قرا في يوم من الأيام في واحد من هذه المواقع و الجرائد مقالا أو تعليقا أو موضوعا واحدا يتعلق بحزب البام كلها مواقع وجرائد ترى أن حزب البام منزه على الانتقادات وأن العماري ورفاقه لا يأتيهم الباطل لا من أمامهم ولا من خلفهم في الوقت الذي نجد أن سطور وصفحات هذه المواقع والجرائد – وخصوصا الأخبار و الصباح -حبلى كل يوم بالنيل من بنكيران وحزبه بالكذب والبهتان والاتهامات الباطلة …يتبع

  4. ” هسبريس – كود – بديل – الأخبار – الصباح – الأحداث – النهار من منكم قرا في يوم من الأيام في واحد من هذه المواقع و الجرائد مقالا أو تعليقا أو موضوعا واحدا يتعلق بحزب البام كلها مواقع وجرائد ترى أن حزب البام منزه على الانتقادات وأن العماري ورفاقه لا يأتيهم الباطل لا من أمامهم ولا من خلفهم في الوقت الذي نجد أن سطور وصفحات هذه المواقع والجرائد – وخصوصا الأخبار و الصباح -حبلى كل يوم بالنيل من بنكيران وحزبه بالكذب والبهتان والاتهامات الباطلة … يتبع

  5. تابع … و قبل يومين أو ثلاثة استغربت عندما قرأت في جريدة الصباح موضوعا منشورا بالصفحة الأولى تتقدم من خلاله الجريدة -بالطبع مديرها ورئيس تحريرها -باعتذار للسيد مصطفى الرميد عن بعض المقالات المسيئة له والتي تقدم بشأنها بدعوة قضائية بسبب ما نشرته الجريدة من كذب في حقه وجاء هذا الاعتذار ربما بعد أن أحس دلمي وحري بأن القضاء سيحكم للرميد بتعويض مادي مهم الشيء الذي دفعهما للاتصال بالرميد مقترحين عليه نشر الاعتذار مقابل تنازله عن المتابعة وبالطبع تنازل عن المتابعة لأنه لا يهمه المال بقدر ما تهمه سمعته بصراحة كان عليهما أن لا يعتذرا ويطلبا من العماري تحمل مبلغ التعويض لأنهم كانوا يأتمرون بأوامره لأن الصباح من 2011 وهي تقرع وتجلد بالكذب والبهتان في بنكيران وحزبه بدون استحياء ولا احترام فقط لأنهم كانوا يكتبون تحت الطلب

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
18°
الإثنين
19°
الثلاثاء
20°
الأربعاء
20°
الخميس

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M