الرميد لأمثال الحاجي والهيني: لا حصانة للمحامين العابثين بشرف المهنة

11 مارس 2019 15:15
الرميد لأمثال الحاجي والهيني: لا حصانة للمحامين العابثين بشرف المهنة

هوية بريس – عبد الله المصمودي

انتفض وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مصطفى الرميد، ضد من سماهم بـ”الدخلاء والسماسرة” المحسوبين على مهنة المحاماة.

وحسب يومية “أخبار اليوم”، فإن الرميد، قال في افتتاح المؤتمر الثالث لجمعية “محامون من أجل العدالة”، أول أمس بالرباط، إن من اللازم تحصين مهنة المحاماة، من خلال “ترتيب الجزاءات والقرارات الحاسمة لإقصاء هؤلاء الدخلاء الهابين بحقوق الناس”.

وتضيف نفس اليومية، جاء ذلك في سياق تنامي دور كتيبة من المحامين، بعضهم جديد على المهنة، تجدهم في مواجهة كل من ترغب السلطة في تحييده باستعمال القضاء، ولم يسلم الرميد منهم حين عبّر عن موقف نقدي لقرار قاضي التحقيق بفاس متابعة حامي الدين بناء على وقائع قديمة لا جديد فيها، وهو القرار من السب والشتم من لدن جهات شتى، على رأسها كتيبة “المحامين” المعروفة.

ورفض الرميد تمتيع المحامين “الدخلاء” بالحصانة، وقال: “لا حصانة عندما يتعلق الأمر بالتصريحات البهلوانية أمام الميكروفونات والمواقع الزنقاوية وغير الزنقاوية، والتي تتضمن القذف والإساءة والسب والكلام الجارح، الذي يجب أن يوضع أصحابه في موضع المساءلة القانونية”.

يذكر أن المحاميان الحبيب الحاجي ومحمد الهيني (القاضي المعزول) كانا قد ترافعا في قضية الصحافي توفيق بوعشرين ضده ولصالح المشتكيات، كما أنهم يرافعون الآن لصالح عائلة بنعيسى آيت الجيد ضد القيادي في حزب العدالة والتنمية عبد العالي حامي الدين.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
25°
السبت
25°
أحد
23°
الإثنين
22°
الثلاثاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ادريس غانا غاي يسدد بضربة قوية

حديث الصورة

128M512M