الصدر لواشنطن: لن نقف مكتوفي الأيدي إذا تعرضت مقدساتنا للخطر في سوريا

11 أبريل 2018 20:58
أزيد من عشرين بين قتيل وجريح في اقتتال بين أنصار الصدر

هوية بريس – وكالات

هدد رجل الدين الشيعي البارز مقتدى الصدر، اليوم الأربعاء، الولايات المتحدة الأمريكية، بأنهم لن يقفوا مكتوفي الأيدي إذا تعرضت المقدسات الشيعية إلى الخطر في سوريا.

جاء ذلك في رد مكتوب بخط يده على سؤال من أحد أتباعه بخصوص تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بقصف وشيك ضد النظام السوري.

ووصف زعيم التيار الصدري، تصريحات ترامب، بأنها “استفزازية”، وقال إنها “ستجر المنطقة الى الهاوية”.

وأشار أن “الحروب ليست حلا عقلانيا، والتدخل بشأن الشعوب والدول أمر مرفوض، فالشعب السوري المعني الأوحد في تقرير مصيره وحكومته”.

وأضاف الصدر، “إننا في العراق لن نسمح أن تتوسع الحرب في سوريا وتنسحب على العراق”.

وتابع “ومن هنا فنحن نبدي للحكومة العراقية استعدادنا لحماية الحدود الغربية لكي نبعد الشر الأمريكي بل الاحتلال الأمريكي لسوريا”.

وهدد الصدر، الولايات المتحدة قائلا، “لن نقف مكتوفي اليد فيما إذا تعرضت مقدساتنا في سوريا للخطر”.

ويشغل التيار الذي يتزعمه الصدر، 34 مقعدا في البرلمان من أصل 328، فضلا عن قيادته لفصيل مسلح يعرف باسم “سرايا السلام”، منضوي تحت لواء قوات “الحشد الشعبي”، التي دمجتها الحكومة ضمن الجيش العراقي.

وفي وقت سابق اليوم، قال ترامب في تغريدة على “تويتر”، إن بلاده ستوجه ضربة عسكرية للنظام السوري عبر صواريخ ذكية، وذلك ردا على هجوم كيمياوي شنه النظام السوري، السبت الماضي، استهدف مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق، وأسفر عن مقتل 78 مدنياً على الأقل وإصابة المئات.

ومنذ اندلاع الحرب في سوريا عام 2011، توجه الآلاف من المقاتلين الشيعة العراقيين للقتال إلى جانب النظام السوري ضد قوات المعارضة بدعوى حماية مراقد مقدسة لدى الشيعة، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
21°
الإثنين
20°
الثلاثاء
21°
الأربعاء
23°
الخميس

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة