العثماني: حزبنا يحارب التشدد في الدين كما يحارب التطرف في التحلل من الدين

13 أكتوبر 2019 13:11

هوية بريس – عابد عبد المنعم

خلال مشاركته اليوم الأحد 13 أكتوبر 2019 في لقاء مفتوح مع الكتاب المجاليين لحزب العدالة والتنمية ببوزنيقة، أكد  سعد الدين العثماني أن الحزب الذي يرأسه لا يمكنه مطلقا أن يُساوٍم أو يُساوَم على ثوابت الوطن، مذكرا أنه جاء من شريحة تتبنى المرجعية الإسلامية، واستطاع أن يضخ عشرات الآلاف من الشباب في العمل السياسي، وأن يكون له دور في مقاومة التشدد والتطرف”.

ووفق ما نشره موقع المصباح، فقد ذكر العثماني أنّ حزب العدالة والتنمية ساهم بشكل كبير في تخفيف التوتر وانسداد الأمل في بلدنا، مبرزا أنّ “انسداد الأمل هو الذي يؤدي إلى التشدد والممارسات العنيفة أحيانا”.

وأضاف الأمين العام لحزب العدالة والتنمية أن حزبه يحارب التشدد في التمسك بالدين، كما يحارب التطرف من التحلل من الدين، مدافعا بذلك عن منهج الوسطية والاعتدال، مضيفا حزبنا باعتباره القوة السياسية الأولى في بلدنا له مسؤولية سياسية، ويعتمد الرشد والحكمة في تدبير مختلف القضايا.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. أش من تحلل ولا تطرف كتكلم عليه نتا غير كركوز أش قدمتو لهذا الدين والدنيا فهذا البلد فإن لم تستحي فصنع ماشئت………أعد لسؤال جوابا……..!

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
27°
الإثنين
27°
الثلاثاء
29°
الأربعاء
34°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير