العثور ميتا قرب سفح جبل إيفرست على متسلق جبال سويسري شهير

01 مايو 2017 13:09
العثور على صبيان أحياء في كهف بتايلاند بعد 9 أيام من فقدانهم

هوية بريس – وكالات

بعد تسلقه عدداً من أطول جبال العالم، لم يحالف الحظ متسلق جبال سويسري شهير في تسلق قمة جبل إيفرست، إذ لقي مصرعه ليصبح أول ضحية في موسم التسلق الحالي.
قال مسؤولون إن سويسرياً متمرساً في تسلق الجبال ويدعى أولي ستيك (40 عاماً) لقي مصرعه الأحد (30 أبريل 2017) عندما سقط قرب جبل إيفرست في نيبال أثناء الاستعداد لتسلق أعلى جبل في العالم، ليصبح أول قتيل في موسم التسلق الحالي. وقال مينجما شيربا من شركة (سيفن ساميتس تريكس)، التي تولت تنظيم رحلة الضحية، إنه لقي حتفه إثر سقوطه إلى سفح جبل نوبتسي، الأقل ارتفاعاً من إيفرست، في نفس المنطقة.

وقال شيربا لوكالة أنباء رويترز: “انتشلنا جثته ويجري حالياً نقلها إلى كاتمندو” عاصمة النيبال. كما أكد كمال براساد باراجولي، المسؤول في إدارة السياحة بنيبال، نبأ مقتل ستيك أثناء تسلق جبل نوبتسي، وأنه كان يخطط لتسلق جبل إيفرست. وقال إن ستيك، الذي تسلق إيفرست عام 2012 “انزلق وسقط من على ارتفاع ألف متر” في المنطقة الواقعة على الطريق المعتاد إلى إيفرست.

ويعتبر السويسري ستيك متسلقاً متمرساً لجبل أنابورنا في غرب نيبال، والذي يعد عاشر أعلى جبال العالم. كما تسلق ستيك في حياته العديد من الجبال الأخرى التي يصل ارتفاعها إلى ثمانية آلاف متر، وسبق له الفوز بعدة جوائز لإنجازاته في مجال تسلق الجبال. ويُعرف عنه بسرعته الشديدة في التسلق، ما أكسبه لقب “الآلة السويسرية”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°

حديث الصورة

صورة.. من فيضانات إسبانيا التي خلفت خسائر مادية ضخمة جدا

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا