“العدالة والتنمية” يدعو للاهتمام بمطالب سكان جرادة

30 ديسمبر 2017 21:44
الاحتجــاج يـعود إلــى الشارع بجرادة

هوية بريس – وكالات

دعا حزب “العدالة والتنمية”، قائد الائتلاف الحكومي في المغرب، السبت، إلى الاهتمام بمدينة “جرادة” شرقي البلاد، التي تشهد احتجاجات تطالب بالتنمية.
ومنذ 22 ديسمبر الجاري، تشهد جرادة احتجاجات على خلفية مصرع شابين شقيقين في أحد مناجم الفحم الحجري.
وذكر بيان للأمانة العامة للحزب (أعلى هيئة تنفيذية)، وصل الأناضول نسخة منه، أنه “من الضروري إيلاء الاهتمام لمختلف المطالب الاجتماعية والاقتصادية للسكان (في جرادة)”.
ودعا الحزب إلى “مواصلة برامج التنمية الاجتماعية وتقليص الفوارق الاجتماعية”.
ونوّه إلى “الظروف الناتجة عن إغلاق المناجم، والأوضاع الهشة التي تعيشها المنطقة”.
ووصف بيان الحزب الحادث الذي راح ضحيته شابان خلال التنقيب عن الفحم بـ”المأساوي”.
والجمعة قبل الماضية، لقي الشابان الشقيقان، جدوان والحسين الدعيوي (23 و30 عاما)، مصرعهما إثر انهيار منجم للفحم الحجري، بمدينة جرادة.
وعلى إثر ذلك اندلعت احتجاجات بالمدينة، طالبت برفع “التهميش” وتنيمتها، كونها تعاني من تدهور أوضاعها المعيشية، منذ إغلاق شركة “مفاحم المغرب” عام 1998.
واضطر شباب المدينة بعد قرار إغلاق شركة استخراج الفحم من مناجم المنطقة للعمل في ظروف غير آمنة.‎
وأعربت الحكومة المغربية، أول أمس الخميس، عن قلقها إزاء الاحتجاجات في المدينة.
‎ وقال مصطفى الخلفي، الناطق باسم الحكومة، في مؤتمر صحفي بالعاصمة الرباط، إن “الحكومة تابعت وتتابع ومنشغلة (قلقة) بشكل كبير بما يجري في جرادة”.
وأضاف أن “العمل مستمر وسيتواصل، وهناك برامج جارية تقع أجرأتها (تنفيذها) بشكل دقيق، ورئيس الحكومة يتابع هذا الأمر مع القطاعات الحكومية المعنية”، دون توضيحات أكثر حول هذه البرامج، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°

حديث الصورة

صورة.. رافع أكف الضراعة إلى المولى سبحانه والأمطار تهطل في صعيد عرفات

كاريكاتير

كاريكاتير.. ونمضي ليلحق بنا من بعدنا