“العفو الدولية” تجرد زعيمة ميانمار من جائزة “سفير الضمير”

12 نوفمبر 2018 22:34
دعوة لمحاكمة دولية لجنرالات ميانمار بتهمة إبادة الروهنغيا

هوية بريس – وكالات

سحبت منظمة العفو الدولية، جائزة حقوق الإنسان المسماه بـ”سفير الضمير”، من زعيمة ميانمار أونغ سان سو تشي، جراء الانتهاكات الحقوقية في بلادها، ضد مسلمي أراكان، غربي ميانمار.

وذكر بيان نشر على موقع المنظمة الإلكتروني، الإثنين، أن سو تشي، “خانت بشكل مخز القيم” التي كانت في يوم من الأيام تدافع عنها.

ووفق البيان، فإن أمين عام المنظمة، كومي نايدو، أبلغ “سو تشي” عبر برقية بعثها لها، بسحب المنظمة جائزة حقوق الإنسان التي قدمتها لها “العفو الدولية” عام 2009.

وقال نايدو في برقيته: “نحن واقعون في دهشة عميقة لأنكم أصبحتم بعد اليوم لا تمثلون رمز الأمل والشجاعة والدفاع الأبدي عن حقوق الإنسان”.

وأكد نايدو أن سو تشي، تجاهلت على وجه واضح اضطهاد الجيش الميانماري لمسلمي أراكان.

ومنحت العفو الدولية، سو تشي، جائزة حقوق الإنسان “سفير الضمير” عام 2009 وهي في إقامتها الجبرية.

والتزمت سو شي، الصمت أمام المجازر التي يرتكبها جيش بلادها بحق الأقلية المسلمة في ميانمار.

ومنذ غشت 2017، أسفرت جرائم تستهدف الأقلية المسلمة في إقليم أراكان، من قبل جيش ميانمار ومليشيات بوذية متطرفة، عن مقتل آلاف الروهنغيا، حسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلا عن لجوء نحو 826 ألفا إلى الجارة بنغلاديش، وفق الأمم المتحدة، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
22°
السبت
24°
أحد
24°
الإثنين
23°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة