جمعية حقوقية تستنكر العنف بالجامعات المغربية

28 نوفمبر 2021 22:05

هوية بريس – عابد عبد المنعم

تعليقا على ما حدث من أعمال عنف أمس السبت، بالكلية المتعددة التخصصات بالراشيدية، أدانت الرابطة المغربية للمواطنة لحقوق الإنسان ما يحدث من عنف في الجامعات المغربية.

وعبر رئيسها ذ.إدريس السدراوي في تصريح لهوية بريس، أنه لا يمكن إلا ندين ونرفض ما يحدث من عنف في فضاء من المفروض انه للحوار الاكاديمي والفكري وتقبل الرأي الآخر ومقارعة الحجة بالحجة.

وأضاف ذات المتحدث “وما العنف إلا سلاح الضعفاء مع التأكيد على إدانة كل أنواع العنف بما فيها الدعوات إلى استخدام العنف كوسيلة لتدبير الاختلاف، حيث أن الدولة بنفسها غالبا ما تلجأ إلى العنف لمواجهة مطالب اجتماعية واقتصادية وكذلك مطالب الطلبة في حين أن بعض الفصائل تمارس نفس الممارسات التي ترفض ان تمارس عليها.

لذلك فالدولة من خلال مناهجها التعليمية عليها التركيز على تربية تقبل الإختلاف والرأي الآخر مع سن قوانين تجرم دعوات الكراهية والعنف”.

واحختتم الفاعل الحقوقي تصريحه بقوله “السلم والسلام يعتبران من حقوق الإنسان على اعتبار أن الحق في الحياة والسلامة البدنية من أسمى الحقوق، لذلك فالرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الانسان تدعو إلى ترسيخ قيم الحوار في المجتمع وبين الطلبة وجعل الجامعة منبرا لحركة تنويرية تهدف إلى تكوين شخصية طلابية قادرة على اقتحام الحياة بشخصية متفتحة ومتقبلة للآخر من أي موقع كان”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
22°
السبت
19°
أحد
17°
الإثنين
20°
الثلاثاء

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M