القاضي المكلف بمحاكمة الصحافي المهدوي ينفي ما نشره “الأول” عن حكمه

05 أغسطس 2017 18:53
الحكم على المدير السابق لموقع بديل حميد المهدوي بثلاث سنوات نافذة وغرامة 3000 درهم

هوية بريس – متابعة

عبر القاضي لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة، شريف الغيام، عن استغرابه الشديد من “الوقائع الوهمية التي لا تمت للواقع بصلة” ومن “المعطيات الكاذبة” التي جاءت في أحد المواقع الإلكترونية تحت اسم “الأول”، وذلك بخصوص الحكم على الصحافي المهدوي، مؤكدا “عدم صحة” ما ورد فيه بالمطلق.

وقال الغيام، في بيان له، إن المعطيات التي أوردها مقال بالموقع المذكور تحت عنوان “هل أحس بالذنب؟…هذا ما قام به القاضي بعد حكمه بالسجن على المهدوي” “بعيدة كل البعد عن ما يفرضه العمل الصحفي من أمانة في نقل الخبر أو المعلومة والتأكد من صحتها طبقا لمقتضيات المادة 2 من قانون الصحافة”.

وأشار القاضي لدى المحكمة الابتدائية بالحسيمة إلى “تناقض العنوان والمضمون بذكره تارة بعد الحكم وتارة ساعات قبيل النطق بالحكم… إلى غير ذلك من المعطيات المخالفة تماما للواقع”.

وأوضح أنه بعد النطق بالحكم لم يلتق أي محام أو أي شخص آخر، مضيفا أن كلمة القاضي، بصفته تلك، تكون من خلال ما يصدره من أحكام بقناعة وحياد تامين طبقا لما ينص عليه القانون والضمير المهني وفي استقلال تام للسلطة القضائية، حسب “لاماب”.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. إذا أراد زملاء الصحفي اللامع والإنسان الطيب مهداوي إطلاق سراحه،ليس بطريقتهم الحالية وهي شد الحبل ولعبة لي الذراع ،إنما بمراسلة الملك بكل أدب واحترام ووقار،أما تصعيدهم للهجتهم فليست في صالحه،فعندنا شخص واحد يحكم في هذا البلد ولم نره يرفع يوما من صوته بينما أصبحنا نرى اليوم شخصيات أخرى ترفع من صوتها بينما هم بلا قوة،وأحيي أب مهدوي وهو يتكلم بكل هدوء وبالدعاء في قضية ابنه التي نتمنى تدخل لإطلاق سراحه لأنه رجل ملكي وطني إنساني حقوقي ولاخوف منه على الدولة إطلاقا.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
27°
22°
الإثنين
22°
الثلاثاء
23°
الأربعاء
23°
الخميس

حديث الصورة

صورة.. مسيرة "الأساتذة المتعاقدين" بمراكش 20 يوليوز 2019

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة