الكمية السنوية التي سيتم دعمها من الدقيق الوطني للقمح اللين تبلغ 6,5 مليون قنطار

15 يونيو 2017 18:28
مجلس الحكومة يصادق على مشروع مرسوم بتغيير مقدار رسم الاستيراد المطبق على القمح الطري ومشتقاته

هوية بريس – متابعة

قال لحسن الداودي، يوم أمس الأربعاء بالرباط، إن الكمية السنوية التي سيتم دعمها من الدقيق الوطني للقمح اللين حددت في 6,5 مليون قنطار، في أفق الإصلاح الشامل لسلسلة الدقيق الوطني.
وذكر بلاغ للوزارة المكلفة بالشؤون العامة والحكامة، أن الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، لحسن الداودي أكد خلال انعقاد اجتماع اللجنة الوزاراتية المكلفة بتحديد حصص العمالات والأقاليم من الدقيق الوطني للقمح اللين برسم الأسدس الثاني لسنة 2017، أن الحكومة تحرص على سلامة المستهلكين من خلال التدقيق في معايير الجودة، وكذا ضمان وصول الدقيق الوطني المدعم لمستحقيه.

وسجل البلاغ أنه تم خلال هذا الاجتماع، الذي عرف حضور كافة القطاعات الوزاريةالمعنية ،عرض مختلف الشكايات الواردة على الوزارة بخصوص عدم احترام معايير الجودة بالنسبة للدقيق الوطني المدعم، وكذا تقييم تنفيذ عملية تزويد العمالات والأقاليم والمراكز التابعة لها بالدقيق الوطني بالنسبة للأسدس الأول من سنة 2017، خصوصا الجوانب المتعلقة منها باحترام وجهة الحصص والأثمان.

كما عرف الاجتماع ، حسب البلاغ ، دراسة ومناقشة طلبات الولاة والعمال المتعلقة بإمكانية مراجعة الحصص المخصصة لبعض العمالات والأقاليم، وتحديد حصص الدقيق الوطني للقمح اللين برسم الأسدس الثاني لسنة 2017، بالنسبة لكل عمالة وإقليم، حسب “لاماب”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
16°
22°
الأربعاء
20°
الخميس
20°
الجمعة
21°
السبت

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل