الكنبوري: تدريس الفلسفة لا يعلم الحس النقدي بقدر ما يعلم تقديس الفلاسفة وربما تأليههم

22 فبراير 2018 21:35
إدريس الكنبوري يطرح تساؤلات حول "التعديل الحكومي" والعلاقة بين مطلب الكفاءات ومطلب التقليص العددي؟

هوية بريس – عبد الله المصمودي

قال الباحث والإعلامي إدريس الكنبوري إن “النقاش حول إلغاء مادة الفلسفة في امتحان الباكالوريا، على فرض أن هذا الأمر صحيح، انحرف إلى نوع من التعصب والمزايدة”.

وأضاف في تدوينة له على حسابه في “فيسبوك” “ليست الفلسفة قرينة التنوير ولا التربية الإسلامية قرينة التزمت، قد يكون العكس، وهذا حاصل. المشكلة في المنهج التعليمي”.

وأردف الكنبوري “هناك شيء مضحك يقول به البعض، وهو أن الفلسفة تعلم الحس النقدي. هذا صحيح في الغرب أما عندنا فالفلسفة تعلم قداسة الفلاسفة بل أحيانا تأليه بعضهم والخضوع لما أنتجته عقولهم، مشكورين”. وتابع “وقد قيل قديما إن كثيرا من الفلسفة يوصل إلى الإيمان لكن القليل منها يوصل إلى الإلحاد. هذا ان كنا فعلا ندرس الفلسفة وليس دروسا حول الفلاسفة”.
ليختم تدوينته بـ”لن نتقدم بالفلسفة ولن نتأخر بالتربية الإسلامية، سنتقدم عندما نفكر في المصلحة الوطنية ونفهم أي مستقبل نريد. هكذا فعلت الشعوب المحترمة”.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. كل الإحترام و التقدير للأستاذ المعلّم الكاتب الشاعر الناقد الكنبوري،لما يتكلم فآذان القلوب تبقى مشدودة مصغية،وياليت مثقفينا منصفين مثله.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
17°
الإثنين
16°
الثلاثاء
19°
الأربعاء
18°
الخميس

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها