المحكمة تدين “أخبار اليوم” بـ140 مليون سنتيم لصالح أخنوش وبوسعيد

07 ديسمبر 2018 09:18

هوية بريس – متابعات

بعد أن أدين بـ 12 سنة سجنا نافذة، أدانت المحكمة مجددا، أول أمس الأربعاء، توفيق بوعشرين، بصفته مدير نشر سابق لجريدة “أخبار اليوم”، في ملف دعوى عزيز أخنوش، وزير الفلاحة، ومحمد بوسعيد، وزير المالية السابق.

الحكم الصادر استئناف لحكم ابتدائي صدر في قضية بوعشرين مع الوزيرين المذكورين والرامي إلى رفع الغرامة المالية من 45 مليون سنتيم إلى 70 مليون سنتيم لفائدة كل واحد من المشتكيين.

فوفق “أخبار اليوم” فإن هيأة الحكم كانت قد أدخلت الملف للمداولة، دون استدعاء بوعشرين، الأمر الذي أكده محامي الجريدة حسن العلاوي، إذ اكتفى القاضي بالتصريح بأن بوعشرين تخلف رغم توجيه استدعاء له. والواقع، حسب المحامي دائما، هو أن بوعشرين لم يبلغ بالاستدعاء، ولم يتم اتخاذ قرار من المحكمة بإحضاره من السجن للدفاع عن نفسه في هذا الملف.

وكانت المحكمة الابتدائية في عين السبع قد قضت في 12 فبراير الماضي لصالح أخنوش وبوسعيد بـ45 مليون سنتيم كتعويض في الدعوى التي رفعاها ضد بوعشرين في قضية نزع سلطات رئيس الحكومة في صندوق التنمية القروية في القانون المالي لسنة 2016، لصالح أخنوش.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
25°
الأربعاء
24°
الخميس
23°
الجمعة
23°
السبت

كاريكاتير

حديث الصورة

128M512M