المغرب رفض نهائيا التعامل مع كريستوفر روس والأمين العام أنب إبراهيم غالي

11 أبريل 2017 23:01

هوية بريس – متابعات

طلب الأمين العام السابق للأمم المتحدة من الملك محمد السادس، في 15 نونبر الماضي، في قمة “كوب 22″، استقبال كريستوق روس، غير أنه لم يفلح في إقناعه بذلك، مضيفا أن مسؤولا كبيرا في الأمانة العامة للأمم المتحدة، لم يحدد هويته، أكد وجود قرار مغربي بعدم استقبال روس نهائيا، لتحيزه إلى أطروحة “البوليساريو” والجزائر.

ما سيتأكد بعد تقديم روس استقالته، في يوم 23 نونبر، ليصل مبعوث من المغرب، يوم 24 نونبر يخبر بأن المغرب قرر عدم استقبال روس نهائيا.

ووفق يومية “الخبار” فإن التقرير كشف ما دار في لقاء الأمين العام للأمم المتحدة وزعيم “البوليساريو”، إبراهيم غالي.

وجاء في نفس الصحيفة أنه “في الوقت الذي هللت البوليساريو للقاء، معتبرة إياه اختراقا دبلوماسيا بعد أزمة الكركرات”، قال غوتيريس، في تقريره: “أعربت لهم عن خيبة أملي لكون جبهة البوليساريو لم تنسحب بعد من الشريط العازل استجابة لندائي الصادر في 25 فبراير”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
25°
25°
السبت
27°
أحد
32°
الإثنين
31°
الثلاثاء

حديث الصورة

كاريكاتير