انتحار معتقل في قضايا الإرهاب…قبل شهرين من إطلاق سراحه

11 مايو 2020 14:55
إقليم شفشاون.. قرب إطلاق "برنامج متكامل" للحد من ظاهرة الإنتحار

هوية بريس-متابعة

أعلنت إدارة السجن المحلي تولال 2 أن السجين المسمى قيد حياته (ه. ص)، المعتقل بهذه المؤسسة في إطار قانون مكافحة الإرهاب، أقدم أمس الأحد في حدود الساعة التاسعة ليلا على الانتحار شنقا داخل غرفته، مستعملا قطعة من ألبسته وربطها بقضبان النافذة.

وذكر بلاغ لإدارة السجن أن “المتوفى كان يتناول بانتظام الأدوية الخاصة بالأمراض العقلية والنفسية ويخضع للمتابعة الطبية من طرف الطاقم الطبي للمؤسسة، علما أنه كان يستفيد بشكل منتظم من الزيارة العائلية، وأن سلوكه كان عاديا مع الموظفين والنزلاء. وكان يرتقب أن يفرج عنه بتاريخ 25 يوليوز 2020 بعد انقضاء مدة محكوميته البالغة عشر سنوات”.

وأشار البلاغ إلى أنه تم إبلاغ النيابة العامة المختصة وعائلة السجين الهالك بالوفاة، وذلك وفقا لما ينص عليه القانون المنظم للمؤسسات السجنية.

آخر اﻷخبار
1 comments
  1. غريب أن يقدم شخص يعلم أنه سيعانق الحرية بعد شهرين فقط على الانتحار. قد تكون العقاقير التي سممت دماغه السبب أو سبب آخر إلا اليأس ما دام أنه كان سيطلق سراحه قريبا جدا. لا بد من فتح تحقيق و معرفة القصة كاملة.

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
31°
الإثنين
34°
الثلاثاء
28°
الأربعاء
23°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير