باكستان: الإعدام لسفاح لاهور اغتصب وقتل ثماني طفلات

17 فبراير 2018 17:11

هوية بريس-متابعة

قضت محكمة في مدينة لاهور شرقي باكستان اليوم السبت بإعدام “سفاح” اغتصب وقتل طفلات، وأثارت آخر جرائمه بحق الطفلة زينب أنصاري (سبع سنوات) موجة غضب في أنحاء البلاد.
وأصدرت المحكمة المتخصصة في قضايا الإرهاب بلاهور أربعة أحكام بالإعدام على عمران علي (24 عاما) المتهم باغتصاب وقتل زينب التي عثر على جثتها في التاسع من الشهر الماضي قرب مصب للقمامة بمنطقة قصور جنوب لاهور بعد أربعة أيام من اختفائها عندما كانت في طريقها إلى مدرسة لتحفيظ القرآن.
وتوصلت الشرطة في تحقيقاتها إلى أن عمران كان جارا لعائلة الطفلة، وأظهرت لقطات من كاميرا مراقبة أن الطفلة سارت معه بهدوء في اليوم الذي اختفت فيه، وأكد سكان المنطقة التي قتلت فيها زينب أنها الجريمة الـ12 من نوعها بمنطقتهم خلال عام، وكان والدا الضحية قد سافرا لتأدية العمرة وتركاها لدى أقاربهما.
ولاحقا اكتشفت الشرطة أن الحمض النووي للمتهم يطابق عينات أخذت من جثث لزينب وسبع طفلات أخريات شهدن نفس المصير.
وأفادت أنباء بأن المتهم اعترف بالتهم الموجهة إليه أثناء المحاكمة التي استدعى فيها الادعاء عشرات من شهود الإثبات، وقال ممثل الادعاء إن المتهم سيحاكم لاحقا في بقية القضايا.
وقتل شخصان في مواجهات مع الشرطة رافقت مظاهرات خرجت في عدة مدن للتنديد بأداء الشرطة لاتهامها بالتقصير في منع مثل هذه الجرائم.
وكانت هناك بلاغات عن أطفال مفقودين منذ 2015 في منطقة قصور عندما كشفت السلطات عما وصفتها بأنها عصابة للاعتداء متخصصة في الاعتداء على الأطفال، وأدين شخصان على الأقل في هذه القضية. وكالات

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
19°
26°
السبت
23°
أحد
22°
الإثنين
21°
الثلاثاء

حديث الصورة

كاريكاتير