بتحريض من “راضي الليلي” عصابات البوليساريو تقع من جديد في الفخ وعورتها تتكشف (صور)

29 نوفمبر 2020 14:05

هوية بريس-أحمد السالمي

أقدمت مجموعة من “بلطجية” عصابات البوليساريو الإنفصالية على الإعتداء ومهاجمة سيدة مغربية تحمل العلم الوطني المغربي بالعاصمة الفرنسية باريس.

وحسب فيديو تم تداوله على نطاق واسع على مواقع التواصل الإجتماعي، يوثق لصياح امرأة مغربية في أحد ساحات باريس بعد الإعتداء عليها من طرف بلطجية البوليساريو.

وتبين أن مصور الفيديو ليس سوى الصحافي الإنفصالي “راضي الليلي”، الذي وصف الإعتداء على السيدة المغربية بالمناوشات محرضا على الإستمرار في ضربها والإعتداء عليها.

وجاء هذا الشريط المصور مؤكدا للعالم رعونة الانفصاليين، وعدم احترامهم لأي حق من حقوق الإنسان، وكذا منهج البلطجة، وأسلوب العصابات الذي تنهجه جبهة البوليساريو الإنفصالية.

 

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
19°
الخميس
19°
الجمعة
19°
السبت
22°
أحد

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة