بسبب الجنس الحرام.. زيادة حالات الإيدز إلى الضعف في إيران

14 يوليو 2016 20:11
بسبب الجنس الحرام.. زيادة حالات الإيدز إلى الضعف في إيران

هوية بريس – وكالات

حذرت وزارة الصحة الايرانية من انتشار ظاهرة الايدز بعد ارتفاع تعداد سكان البلاد إلى 80 ملیون نسمة استجابة لخطة المرشد الأعلى علي خامنئي لمضاعفة عدد سكان إيران.

وأعلنت وكالة “فارس” للأنباء، عن مدير شؤون الايدز في وزارة الصحة الإيرانية عباس صداقت، أن “عدد المصابين بمرض الإيدز في إيران يصل إلى ما يقارب 90 ألف حالة، بينما المسلجون في المراكز الصحية 30  ألف حالة فقط، وهذا يعني وجود 60 ألف شخص مصابون بالإيدز لم يراجعوا المراكز الطبية وربما قسم كبير منهم لا يعرفون بأنهم مصابون”.

وعلى حد قول المسؤول الحكومي فإن ” الحل الوحيد للحيلولة دون انتشار هذا المرض جنسيا هو استخدام أدوات الوقاية”.

وأعرب صداقت عن “عميق قلقه ازاء مشروع ازدياد السكان مقابل انخفاض الاستفادة من وسائل الوقاية من الانجاب بسبب منع توزيعها وفق قانون صادق عليه البرلمان”.

وقد أشار مساعد وزير الصحة الإيراني، علي أكبر سياري، قد أكد على هامش ملتقى اليوم العالمي للإيدز في ديسمبر الماضي،على أن “15% من الشعب الإيراني مصاب بالإيدز تتراوح أعمارهم بين 15 إلى 60 عام وذلك يعني احتمالية إصابة ما يقارب 85 ألف مواطن بهذا الفيروس”.

وأضاف “إن هذا العدد الكبير نتيجة لانتشار ظاهرة إدمان الحقن، والممارسات الجنسية”.

وبينت الدكتورة مينو محرز رئيسة مركز بحوث الإيدز في إيران في وقت سابق أن “انتشار مرض الإيدز بين النساء في تزايد مستمر، وقد أصبحت نسبة انتشار الإيدز بين النساء ما يقارب 35 % والرجال 65 %، وأضافت بأن الاتصال الجنسي أكثر عوامل انتشار هذا المرض بين النساء ويليه تعاطي المخدرات”.

وينتشر في إيران “زواج المتعة” وهو أحد أنواع الدعارة المقننة التي يلبسها الشيعة غطاء دينيا لتبرير جرائمهم.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
23°
أحد
22°
الإثنين
22°
الثلاثاء
22°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير