بعد إثارة “هوية بريس” قضية توقف “الكراسي العلمية”، وزارة التوفيق توضح بأن الإجراء مؤقت

04 يناير 2018 16:41
بعد إثارة "هوية بريس" قضية توقف "الكراسي العلمية"، وزارة التوقيف توضح بأن الإجراء مؤقت

هوية بريس – إبراهيم الوزاني

بعد إثارتنا في موقع “هوية بريس” قضية توقف “الكراسي العلمية” دون توضيح للأسباب، وما صاحب ذلك من جدل، وردود أفعال من طرف المستفيدين والمتابعين لها؛ وزارة التوفيق توضح بأن الإجراء مؤقت، وبأنها بصدد العمل على تنظيم المشروع وتجويده بإعداد حلة جديدة له.

فقد كشفت مصادر من داخل وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، لموقع “هسبريس”، “أن الأمر لا يتعلق بإلغاء هذه الكراسي، التي يلقي من خلالها علماء مغاربة دروسا بـ11 مسجدا من المساجد الكبرى على الصعيد الوطني، وإنما هو إجراء مؤقت، من أجل الإعداد لحلة جديدة لهذه الكراسي على أن تستأنف مسارها في غضون شهرين”.

وكشفت المصادر ذاتها لنفس الموقع “أن هذا الإجراء المؤقت يأتي في سياق تنظيم المهام الدينية وتنفيذ برامج إعادة تأهيل الحقل الديني، فيما تعرف المساجد الكبرى استضافة 11 من الكراسي العلمية يستفيد منها نحو 306 طلبة وطالبات من منح شهرية خصصتها الوزارة لهذا البرنامج، وتلقن المواد على الطريقة القديمة وفق منهج سرد وشرح مراجع مقررة من طرف كل عالم”.

كما كشفت وزارة التوفيق “عن أن “إحداث الكراسي العلمية على شاكلة وحدات التكوين بأهم مساجد المملكة موازاة مع التوسع الذي يعرفه النشاط العلمي التأطيري للعلماء وإسهاما في تعميم نشر مختلف المواد والعلوم الشرعية”، و”تنزيل خطة عمل اللجنة الشرعية للمالية التشاركية ومصاحبتها”، و”تجويد العمل النسائي بالتكوين والتأهيل”، و”تربية وتحصين وتثقيف الطفولة والشباب”، بالإضافة إلى “إحداث منظومة معلوماتية فعالة ومندمجة لتنفيذ ومصاحبة خطط العمل السنوية للمجالس العلمية المحلية”.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حديث الصورة

صورة.. من هنا مر الفرنسيون أصحاب "السترات الصفراء"!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. مناظرة بين الكتاب والهاتف