بعد اتهامه بالتحريض ضد اليهود والأمازيغ.. الكاتب العام لمرصد مناهضة التطبيع: لن يثنينا مقال مسموم في موقع مشؤوم عن المضي في درب الدفاع عن أمن الوطن وسلامة المجتمع

03 يوليو 2020 00:06

هوية بريس – عابد عبد المنعم

اتهم موقع إلكتروني الكاتب العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع بتهم خطيرة جدا، من ضمنها الإرهاب والتحريض وبشكل مباشر ضد الأمازيغ والمغاربة اليهود القاطنين بالدولة العبرية، والإشادة باغتيال السفير الروسي.

وجوابا على هذه التهم، صرح ذ.عزيز هناوي لمنبر “هوية بريس” بقوله:

أولا.. كلامنا في الندوة الرقمية موضوع مقال “الزنقة20” .. كان كلاما واضحا جدا بشأن أجندة التطبيع والصهينة واختراق بنيات الدولة والمجتمع بالمغرب.. وليس كما حاول المنبر “السخفي” (بالسين) البئيس أن يزور كلامنا بشكل جد مثير للقرف.

ثانيا.. ليست هذه المرة الأولى التي نضع فيها النقط على الحروف بشأن أجندة صهينة مفهوم المكون العبري بالدستور التي يقود ركبها عدد من عملاء الدعاية الصهيونية بالمغرب ومنهم بعض النافذين بالدولة وبعض المسؤولين في عدد من المؤسسات العمومية..

ثالثا.. نحن نتحدث عن أجندة التخريب والفوضى بالمغرب الرامية إلى صهينة تيارات في الحركة الأمازيغية مقابل مغربة صهاينة الكيان من أصل مغربي ومنحهم الهوية الأمازيغية أيضا من أجل خلق محور لاوطني  مرتبط بالأجندة  الصهيونية والأمريكية لقرصنة موقع وموقف المغرب .. بل وإطلاق دينامية تحمل شعار “أمزغة” الدولة بنكهة متصهينة مخترقة لبعض المؤسسات.. وكل هذا بالمعطيات والبراهين والوقائع الدامغة..

رابعا.. لم يسبق لي مطلقا أن تحدثت بشأن حكاية اغتيال السفير الروسي في تركيا كما يدعي موقع الزنقة20 (بكل حقارة لا مهنية) من أجل تشويه صورتنا واستدعاء متابعة وهمية كيدية لنا أمام محاكم الإرهاب (كذا..!!) بتهمة تحريض شباب حزب العدالة والتنمية الذين تم اعتقالهم قبل ثلاث سنوات من اليوم .. وهذا قمة في البؤس.

خامسا.. مقال موقع الزنقة20 والعنوان الذي تمت صناعته وتقطيع جزء من مداخلتنا بشكل مقرف.. هو دليل بأن ما نقوله جاد وحقيقي وضارب في عمق حقيقة أجندة التخريب بالمغرب.. ولذلك فإن أوكار التصهين قد أصابها السعار من نشاطنا المتواضع بالمرصد المغربي لمناهضة التطبيع والدور التعبوي التثقيفي والرصدي ضد كل أشكال الاختراق التطبيعي بالمغرب.

سادسا.. ما يزال في جعبتنا الكثير.. ولن يثنينا مقال مسموم في موقع مشؤوم.. على المضي في درب الدفاع عن أمن الوطن وسلامة المجتمع المغربي.. ونصرة قضية فلسطين.اهـ.

آخر اﻷخبار
3 تعليقات
  1. بارك الله فيك وجزاك الله عنا كل خير وحفضك الله من كيد اليهود الصهاينة و عملاؤهم من الداخل وكل متمازغ عميل متصهين٠

  2. بارك الله فيك وجزاك الله عنا كل خير وحفضك الله من كيد اليهود الصهاينة و عملاؤهم من الداخل وكل متمازغ عميل متصهين٠

  3. نحن الأمازيغ الأحرار دائما و أبدا سندعم قضية فلسطين لأنها ققضية عادلة لشعب احتلت أرضه و اجتث زيتونه.و مهما حاول الصهاينة المجرمون و من والاهم من المجرمين فإن فلسطين ستعود للفلسطينيين بإذن الله و نصر منه. هذه الشرذمة من الخونة لا و لن يمثلوا إلا أنفسهم و الأمازيغ براء منهم لأننا سنبقى دائما بوعينا الجمعي المناصر لفلسطين .

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
24°
الأربعاء
24°
الخميس
25°
الجمعة
25°
السبت

كاريكاتير