بعد نشر والدتها لصورتها في فيسبوك.. طفلة تموت بعد أقل من 24 ساعة، والتعليقات على الصورة تنقلب من الفرح إلى الحزن

22 مايو 2018 00:55
بعد نشر والدتها لصورتها في فيسبوك.. طفلة تموت بعد أقل من 24 ساعة، والتعليقات على الصورة تنقلب من الفرح إلى الحزن

هوية بريس – عبد الله المصمودي

بعد نشرها لصورة صغيرتها (المرفقة مع الخبر)، وإرفاقها بتعليق “كرتونة رمضانية يوجد بداخلها كل ما تشتهى الانفس الى عاوزها مصاريف الشحن مجانا..”، تلقت الأم المصرية (أم آدم) عددا من التعليقات التي تدعو مع صغيرتها، وتعاليق أخرى تصف جمالها، وأخرى تمزح معها.

لكن قبل مرور 24 ساعة على نشر الصورة، انقلبت التعاليق من فرح بالصغيرة إلى حزن عليها، وصارت التعاليق تترحم عليها وتدعو مع الأم بالصبر والاحتساب.

ثم زادت الأم صورتين جديدتين للصغيرة، وأضافت على التعليق عليها “معلش يا جماعه محدش هيعرف ياخد الكرتونة عشان روحى وقلبي وكبدى ربنا خداها منى وغسلتها ولبستها فستان العيد الابيض انا مش هتكلم كتير بس ادعولى عشان فى نااااار فى كبدى”.

نعم، توفيت الصغيرة بعد أقل من 24 ساعة على نشر صورتها داخل الكرتونة مع تعليق أمها الظريف، وقد تفاعل عدد كبير من رواد الفيسبوك مع هذا المنشور، حيث تفاعل معه أزيد من 25 ألف، وشاركه أكثر 17 ألف لحدود الساعة.

وقد لقيت هذه الحادثة جدلا كبيرا بين المصريين وغيرهم من رواد العالم الأزرق، ونشر ذ. حسام عبد العزيز تدوينة حذر فيها من نشر صور الأبناء، حيث قال “اتنكدت جدا من خبر وفاة طفلة جميلة بعد ما والدتها نشرت صورتها وهي قاعدة في كارتونة، وقالت بهزار: كارتونة رمضان مين يشتريها.

النكد الأكبر إن دي مش الحالة الأولى أو التانية.

يا جماعة مجتمع الفيس ده فيه البر والفاجر. فيه الحاسد والداعي بالبركة. العين تقتل.

مقدر حبكم لولادكم بس مفيش داعي إنك تعرض صورة طفلك لمئات وآلاف المتابعين.

عارف إن فيه ناس هاتقول لي ده قدر.

الحادثة بتاعت العربية قدر بس مطلوب منك تسوق بالراحة. الالتهاب الرئوي قدر بس ما ينفعش تخرج بهدوم خفيفة في الشارع في عز البرد.

ونصيحة للجميع: عودوا لسانكم على اللهم بارك لما تشوفوا أي حاجة حلوة.

أخرج البزار من حديث جابر بسند حسن عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: أكثر من يموت من أمتي بعد قضاء الله وقدره بالأنفس ” قال الراوي : يعني بالعين

وعن أبي أمامة بن سهل بن حنيف قال : مر عامر بن ربيعة بسهل بن حنيف وهو يغتسل فقال: لم أر كاليوم ولا جلد مخبأة ، فما لبث أن لُبِط به فأتي به النبي صلى الله عليه وسلم فقيل له : أدرك سهلاً صريعاً قال : مَن تتهمون به ؟ قالوا: عامر بن ربيعة ، قال : علام يقتل أحدكم أخاه ؟! إذا رأى أحدكم من أخيه ما يعجبه فليدع له بالبركة… الحديث”.

آخر اﻷخبار
1 comments

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
17°
19°
السبت
17°
أحد
18°
الإثنين
18°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها