بولوز يعلن تضامنه مع ويحمان ضد “العصابات الإجرامية الإرهابية والحركات العدمية المتأمزغة”

01 مايو 2019 11:18

عابد عبد المنعم – هوية بريس

أعلن د.محمد بولوز القيادي بحركة التوحيد والإصلاح تضامنه مع د.أحمد ويحمان، رئيس المرصد المغربي لمناهضة التطبيع، بعد أن تعرض الأخير أمس للتهديد بالقتل من طرف أشخاص منتسبين للحركة الأمازيغية بكلية العلوم في مدينة بني ملال.

وكتب بولوز في رسالة توصلت بها هوية بريس “كل التضامن مع المناضل الكبير احمد وايحمان والمجاهد ضد مختلف أشكال التطبيع، على ما تعرض له من العصابات الإجرامية الإرهابية والحركات العدمية والمتأمزغة التي تصول وتجول في فضاءاتنا الجامعية ضدا على كل القوانين وتحت أعين المسؤولين عن الأمن في البلد”.

وأضاف “كل التضامن مع منظمة التجديد الطلابي التي تتعرض أنشطتها ومحاضراتها للنسف والتعطيل، لابد من تحرك عاجل لاستئصال العنف من جامعاتنا وفضاءات العلمية من أي جهة كان العنف وتحت أي ذريعة، حتى نطمئن على أبنائنا هناك وزملائنا الأساتذة والمؤطرين والإداريين والزائرين..”.

ليعرب بعد ذلك بأن “العنف الهمجي مدان ومرفوض ويجب أن تتكاثف الجهود لتبقى هذه الفضاءات للعلم والمعرفة والحوار والتثاقف، ونحن نؤمن بأن من يفكك الخلايا الإرهابية السرية وتصل يده إلى من ينوي مجرد نية أو يخطط لترويع الآمنين، قادر بإذن الله على إراحة الوطن والمواطنين من هذه الطفيليات الغريبة عن التربة المغربية، والتي لا يخفى أمرها، ويمنع منعا كليا إدخال ما يؤذي إلى هذه الفضاءات وما يماثلها، فنعمة الأمن نعمة عظيمة جليلة، وإن الخائف لا عيش له”.

تجدر الإشارة إلى أن خالد السفياني، الأمين العام لمؤسسة محمد عابد الجابري للفكر والثقافة، أعلن أمس تضامنه المطلق مع ويحمان واعتبر  الاعتداء عليه اعتداء على كل أحرار الوطن والأمة، وعلى القدس وعموم فلسطين.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
26°
23°
السبت
22°
أحد
23°
الإثنين
21°
الثلاثاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

مظلات حديدية بثلاثة ملايير وسط الرباط تثير الجدل