غضب داخل مؤسسة أخبار اليوم وتهديد باللجوء للقضاء من قِبل الصحافيين ضد مُلاكها ..

11 أكتوبر 2020 13:54

هوية بريس- عبد الصمد إيشن

تتأجج الوضع داخل يومية أخبار اليوم، بسبب طرد مدير نشرها، الصحافي يونس مسكين، من طرف زوجة توفيق بوعشرين، بطريقة اعتبرها زملاؤه “جائرة وتعسفية ولا قانونية”.

فبعدما نشر يونس مسكين تدوينة بهذا الصدد، كشف فيها حيثيات القضية. أصدر زملاؤه بيانا شديد اللهجة للتضامن معه وردع مشغليهم في مجموعة ميديا24.

هذا ورفض صحافيو الشركة، الموقعين على البيان، ما سموه الطريقة الفجة والاستغلالية، التي يتعامل بها ملاك الشركة، وهم من ضحوا في عز جائحة كورونا، لتبقى المؤسسة محافظة على بقائها.

كما حذر الصحافيون، ملاك الجريدة من المساس بحقوقهم الإجتماعية، من أجورهم الشهرية أو الإخلال بالبنود التعاقدية بين المؤسسة وأجرائها.

 

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
20°
السبت
20°
أحد
21°
الإثنين
21°
الثلاثاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. ضياع الوقت بسبب مواقع التواصل الاجتناعي!!

حديث الصورة