تحديثات ويندوز الجديدة تعطل “إصلاحات” إنتل

30 يناير 2018 19:19
احترس..ثغرات في ويندوز 10 تسمح باختراق الحاسب عن بعد!

هوية بريس – وكالات

أقرت شركة إنتل مؤخرا بأن التحديث الأمني الذي طرحته لسد ثغرة “سبكتر” الموجودة في معالجاتها كان أسوأ من الثغرة ذاتها؛ حيث تسبب في إعادة إقلاع الحاسوب بشكل فجائي. ودفع هذا الأمر شركة مايكروسوفت إلى التدخل بإصدار “تحديث” لأنظمة التشغيل ويندوز 7 و8.1 و10 يعطل تحديث إنتل.

ويحتاج المستخدم الذي يواجه مشكلة بعد تثبيت تحديث إنتل إلى تنزيل تحديث مايكروسوفت بطريقة يدوية، حيث إنه لن يتم تثبيته بشكل تلقائي بعد.

وقالت مايكروسوفت إن اختباراتها الداخلية أظهرت أن التحديث الخاص بها سيوقف إعادة إقلاع الحاسوب إلى أن تطرح إنتل تحديثا جديدا خاليا من الشوائب.

وكانت إنتل أوصت بالفعل عملاءها من الشركات المصنعة للحواسيب الشخصية بالتوقف عن تثبيت التحديث الذي طرحته، لكن هذا الأمر كان مستحيلا على مستخدمي ويندوز الأفراد، وذلك أن التحديث كان يأتي مدمجا ضمن حزمة التحديثات الأمنية التي تطرحها مايكروسوفت لنظام تشغيلها.

وتفادت إنتل خسائر كبيرة بعد الكشف عن ثغرتي سبكتر وميلتداون الموجودتين في معالجاتها، حيث أظهر تقرير أرباحها الأخير تأثرا طفيفا بهذا الأمر، ومع ذلك انتقد خبراء أمنيون الشركة بسبب افتقارها إلى الصراحة بخصوص حجم المشكلة؛ ففي مرحلة ما قالت الشركة إن التحديث الأمني المعطوب الذي طرحته يؤثر فقط على الحواسيب الشخصية الأقدم، لكنها اعترفت لاحقا بأنه قد يؤدي إلى إعادة إقلاع الحواسيب الأحدث.

وتلقت إنتل ضربة أخرى خلال عطلة نهاية الأسبوع بعد تقارير ذكرت أن الشركة كشفت عن وجود ثغرتي سبكتر وميلتداون لعملائها الصينيين، مثل شركتي لينوفو وعلي بابا، قبل أن تخبر حتى الحكومة الأميركية. وبحسب موقع إنغادجيت المعني بشؤون التقنية، فإن ذلك أثار قلقا من أن تكون الحكومة الصينية قد كشفت الثغرة واستغلتها.

ووعدت إنتل بطرح تحديث أمني جديد لثغرتي سبكتر وميلتداون قريبا، وقالت إنها ستطرح معالجات جديدة في وقت لاحق هذا العام لا تعاني من هذه الثغرات الأمنية، حسب الجزيرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
19°
السبت
17°
أحد
17°
الإثنين
18°
الثلاثاء

حديث الصورة

صورة امرأة مغربية تقبل يد إيفانكا ترامب.. تغضب عددا من المغاربة!!

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها