تطور جديد.. الشيعة المغاربة يتهمون الدولة ويقررون مقاضاة بنكيران وحصاد

16 يونيو 2016 05:25
الحالة الشيعية بالمغرب استراتيجية الاختراق ومظاهر التغلغل

هوية بريس – متابعة

الخميس 16 يونيو 2016

منذ اعتقال السلطات المغربية للناشط الشيعي عبدو الشكراني -الرئيس المفترض لجمعية “رساليون تقدميون” التي يعتزم الشيعة المغاربة تأسيسها- بتاريخ: 27-05-2016، للاشتباه بتورطه في قضية اختلاس أموال عمومية، أثناء عمله بوكالة بريد المغرب التي كان يديرها بتاونات، حسب بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني؛ والشيعة المغاربة يخرجون بعضا من مكنونات صدورهم اتجاه الدولة المغربية ونظامها.

فبعد الترويج بأن الأمر يتعلق باختطاف، ومحاولة تسييس الملف، واتهام الدولة صراحة بفبركة الملف ضد الشكراني للحد من نشاطاته في ملف الشيعة والتشيع في المغرب على حد تعبيرهم.

انتقل الشيعة المغاربة إلى خطوة تصعيدية، تنفيذا لوعود سابقة على صفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي، بمقاضاة السيد رئيس الحكومة المغربية، ووزير الداخلية.

فقد دون المتشيع المغربي عصام احميدان الناطق الرسمي باسم جمعية “رساليون تقدميون” على حسابه الرسمي على “فايسبوك”، بأن جمعيته رفعت دعوى قضائية إدارية ضد كل من “عبد الإله بنكيران” رئيس الحكومة المغربية، و”محمد حصاد” وزير الداخلية، في بيان نشره على صفحته، بعنوان “إحاطة بعلم”، في معرض حديثه عن مستجدات ملف الشكراني، جاء فيه:

“… هذا من جهة، ومن جهة أخرى قامت الجمعية الوطنية “رساليون تقدميون” برفع دعوى إدارية على كل من رئيس الحكومة ووزير الداخلية وتسجيلها رسميا وتبليغ المدعى عليهم لإلزام الإدارة بالمتعين قانونا بعد أن سلكت الجمعية كل السبل القانونية في تأسيس الجمعيات”.

يشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يتحدى فيها الشيعة المغاربة الدولة و قوانينها التنظيمية، و يكيلون لها الاتهامات.

فبعد موافقة المغرب على قرار تصنيف “حزب الله” اللبناني منظمة إرهابية، أعلن الشيعة المغاربة وقتها العداء للنظام وألحقوا المغرب بالصهاينة.

جرأة تطرح العديد من التساؤلات، حول حجم هؤلاء الشيعة!! واستراتيجية الدولة للتصدي لهؤلاء القوم قبل التمكن و تهديد أركانها؟!!

آخر اﻷخبار
2 تعليقان
  1. السلام عليكم الامر سهل إعدام هذه الشرذمة البغيضة ولا فالسجون موجودة لا لليشيغة الخبثاء لا يمكن ان عيش معهم فالعقيدة مختلفة نحن نقول الله اكبر وهم يستغيثون بالحسين رضي الله عنه فرق بين الرب الآه والحسين بشر فهاؤلائي مشركون كفار غذا سيوجهون دعوى ضد ملك البلاد هل تعلمون مادا يردون سفك دماء المسلمون في المغرب عبر نشر البلبلة وإطاحة بالنظام في المغرب يعني انقلاب لا المجرمون الشيعة فانهم أهل فتن نعوذ بالله منهم هأنتم لاحظتم جمعية تم فتنة يجيب وضعهم في السجون وإذا ارادت أمريكا والغرب الدفاع عليهم فليجنسوهم

  2. الواجب الأول هو حماية الملة و الدين، يجب الضرب بيد من حديد على كل المنافقين الذين يدعون الإسلام و هم يسبون رموز الإسلام و يدينون بالولاء للسرطان الإيراني الذي تعاني منه الأمة الإسلامية.
    إذا اتبعنا ما يسمى بحقوق الإنسان و حقوق الأقليات و حرية الدين كما هم في ثقافة الغرب فسينتهي بنا الأمر، لال قدر الله، بلبنان ثانية أو عراق ثانية، و سيضرب المغرب الأرقام القياسية في الأطفال اللقطاء بسبب متعة الشيعة، و سنعود إلى ظلمات الشرك و الخرافة فهل نرضى بهذا المصير؟؟؟

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
21°
20°
الأربعاء
20°
الخميس
20°
الجمعة
21°
السبت

حديث الصورة

صورة.. دعوات في فيسبوك لمحاكمة "ابتسام لشكر" لرفعها هذه اللافتة

كاريكاتير

كاريكاتير.. بعد أن جردوها من احتشامها وحيائها