تنظيم “القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي” يعين الجزائري العنابي خلفا لدرودكال

22 نوفمبر 2020 21:34

هوية بريس – متابعات

بايع تنظيم “القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي”، مبارك يزيد، المعروف باسم “أبو عبيدة العنابي”، والمتحدّر من عنابة شرقيّ الجزائر، أميرا جديدا للتنظيم خلفاً لعبد المالك درودكال، الذي أعلنت القوات الفرنسية قتله، في يونيو الماضي شماليّ مالي.

ونشرت “مؤسسة الأندلس”، الذراع الإعلامية للتنظيم المسلح تسجيلا صوتيا لأحد عناصره، يُدعى “قتيبة أبو النعمان الشنقيطي”، أعلن فيه تعيين “أبو عبيدة العنابي” على رأس تنظيم ‎”القاعدة في المغرب الإسلامي”.

ويُعَدّ أبو عبيدة من كبار قادة التنظيم وقدمائه، إذ انخرط في العمل المسلح في الجزائر ضمن المجموعات المسلحة الأولى التي نشأت في الجزائر عام 1992، وكان عضوا في مجلس أعيان التنظيم المسلح عندما كان يُسمى “الجماعة السلفية للدعوة والقتال” قبل عام 2007.

وفي سبتمبر 2015 أدرجته الولايات المتحدة الأميركية على لائحة الإرهاب، حيث كان رئيسا لمجلس أعيان التنظيم، وفي فبراير 2016 أدرجته لجنة العقوبات التابعة لمجلس الأمن للأمم المتحدة على لائحة الإرهاب أيضا.

وفي الخامس من يونيو الماضي أعلنت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي، تمكّن القوات العسكرية الفرنسية بدعم من الشركاء، من “تحييد أمير تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي درودكال والعديد من المقربين منه”، خلال عملية جرت في منطقة تلهندك بمنطقة تساليت شماليّ مالي، القريبة من الحدود مع الجزائر، في عملية وصفتها الوزيرة بأنها “نجاح باهر وضروري للأمن والاستقرار في المنطقة”، في إشارة إلى تعاون استخباراتي بين أطراف أخرى.

وفي 18 يونيو/ حزيران الماضي أقرّ تنظيم “القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي”، عبر تسجيل بثه مسؤول الإعلام في التنظيم، الذي قدم نفسه باسم “أبو عبد الإله أحمد”، بمقتل زعيم التنظيم عبد المالك درودكال.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
18°
18°
أحد
19°
الإثنين
23°
الثلاثاء
22°
الأربعاء

كاريكاتير

كاريكاتير.. لماذا هذا أفضل من هذا الذي يملك الكثير؟!

حديث الصورة

صورة.. تساقط الثلوج على جبال الأطلس (إقليم تارودانت)