تهديدات بالقتل ضد موثق تفضح شبكة للاستيلاء على عقارات فاخرة

05 يوليو 2020 23:01
فيديو.. قطاع العقار بالمغرب يسجل تراجعا في الأسعار وحجم المعاملات

هوية بريس – متابعات

تجري عناصر الشرطة القضائية بولاية أمن الرباط تحرياتها في ملابسات قضية للاستيلاء على العقارات هزت الرأي العام الوطني وتعد تطوراتها بكثير من المفاجآت بالنظر إلى تشعبها وتشابك خيوطها.

الملف يهم شبكة كبرى متخصصة في الاستيلاء على العقارات باهظة الثمن، يرجح أنها قامت بعمليات نصب واحتيال واسعة شملت عدة مناطق بالتراب الوطني لاقت النجاح بفضل تواطؤ متدخلين آخرين، بينهم موظفين في إدارات مختلفة.

لكن، كُتب لهذه الشبكة الخطيرة أن تقع لأول مرة في الخطأ خلال إحدى عملياتها المنظمة بإقليم طاطا جنوب المغرب، كما كشفت مصادر موثوقة، حيث نجح موثق في كشف نواياها الإجرامية قبل إتمامها لعملية ضخمة سعت فيها للسطو على 5000 هكتار من أراضي فلاحية تفوق قيمتها 43 مليار سنتيم.

وحاول أفراد العصابة إيهام مالك العقار المتواجد بدائرة أقا بإقليم طاطا بصلتهم بأمير خليجي، مقدمين له وثيقة مزورة عبارة عن شهادة بنكية تحمل توقيع بنك “التجاري وفابنك”، تفيد بتوفرهم على رصيد بنكي قدره 170 مليار سنتيم. وأقنعوه بتوقيع وعد بالبيع قبلي لذات العقار ذي الرسم 5801/56 مقابل تسلمه تسبيق بقدر 50 مليون درهم دفعوه له على شكل شيك بنكي. وحسب مصادر مقربة من التحقيق، فإن الشيك اتضح أنه بدون مؤونة، ما دفع الموثق المشرف على عملية البيع إلى تقديم شكاية بالموضوع إلى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالرباط.

وأفادت المصادر أن أفراد هذه الشبكة الإجرامية لم تستسغ فشلها في إتمام عملية شراء عقار إقليم طاطا، فلجأت إلى أساليب العصابات بترهيب الموثق الذي أحبط خطتها عن طريق تهديده بالقتل، فكان يتوصل بشكل يومي بتسجيلات صوتية تهدده بالتصفية الجسدية. فاضطر المعني بالأمر إلى تحرير إخبار بحيثيات القضية وتقديمه الى الوكيل العام للملك بمحكمة الإستئناف بالرباط ملتمسا منه حمايته وفتح بحث معمق في القضية.

ووفق “المساء” يوجد أفراد العصابة الأربعة في حالة فرار، كما أن البحث جار عن صاحب شيك الخمسة ملايير سنتيم من دون مؤونة، الذي يعمل بستانياً.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
24°
26°
الإثنين
24°
الثلاثاء
24°
الأربعاء
25°
الخميس

كاريكاتير