جرائم وفظائع جديدة للميليشيات الشيعية بحق سنة العراق

29 مارس 2016 18:01
جرائم وفظائع جديدة للميليشيات الشيعية بحق سنة العراق

هوية بريس – متابعة

الثلاثاء 29 مارس 2016

اختطفت الميليشيات الشيعية في العراق بمحافظة صلاح الدين عددا من النازحين السنة من بلدة الحويجة شمال شرقي تكريت وقامت بتعذيبهم وإعدام عدد منهم تحت مزاعم انضمامهم لتنظيم الدولة “داعش”.

وأكدت مصادر أمنية بالمحافظة أن الميليشيات المسماة بـ”جند الإمام” والتي تنضوي تحت لواء “الحشد الشيعي” اختطفت نحو سبعين مدنيا من النازحين في بلدة الحويجة.

وأضافت المصادر أن عناصر المليشيا قامت بإعدام عدد منهم، كان آخرهم اثنين من المختطفين دفنا في أطراف محافظة صلاح الدين، مشيرة إلى أن المدنيين كانوا قد هربوا من مناطق القتال في بلدة الحويجة التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية.

يشار إلى أن الميليشيات الشيعية كانت قد اختطفت الشهر الماضي أيضا نحو ستين مدنيا قرب جبال حمرين شرقي تكريت، وهم نازحون كانوا في طريقهم إلى تكريت بعد خروجهم من الحويجة وفق ما ذكرته مصادر أمنية عراقية أيضا.

وتتهم المليشيات التابعة للحشد الشيعي -الذي أضفت عليها الحكومة العراقية الصبغة القانونية-  بارتكاب انتهاكات واسعة في محافظات عراقية شهدت -أو تشهد حاليا- معارك بين قوات حيدر العبادي العراقية وتنظيم الدولة، خاصة منها ديالى وصلاح الدين.

وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش، في تقرير نهاية الشهر الماضي، إن هذه المليشيات قامت بقتل عشرات العراقيين السُّنّة في قضاء المقدادية بمحافظة ديالى، عقب تفجير مزدوج تبناه تنظيم الدولة. ومؤخرا اتهم سكان في سامراء بمحافظة صلاح الدين المليشيات بخطف مدنيين، وفقا للمفكرة.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
15°
21°
الثلاثاء
21°
الأربعاء
23°
الخميس
22°
الجمعة

حديث الصورة

صورة: بعنصرية واحتقار.. "إسرائيلي" يتسلى بالتقاط صور مع مهاجر إفريقي وجده يستحم بشاطئ "تل أبيب"

كاريكاتير

كاريكاتير.. الأقلام المأجورة