جريدة مغربية تصرح بأن سب الدين والنبي ﷺ وأي شيء مقدس حق مشروع بل واجب!

28 مايو 2020 22:13

هوية بريس – عابد عبد المنعم

يبدو أن ما أثار الرأي العام بخصوص ما قاله “رفيق بوبكر” حول الصلاة والمسجد والمحراب، واعتذر عنه بعد ذلك، وما كتبته “أمينة بوشكيوة” حول رسول الله ﷺ، برغم ما بلغ من التطرف، فهو لا يصل إلى ما ينشره أحد المواقع المرخص لها يوميا من منشورات.

هذا الموقع هو موقع “كود” الذي خصص خلال الأيام الأخيرة عشرات المنشورات دفاعا عن استهداف المساجد وازدراء الإسلام ولعن سيد الخلق ﷺ، وصرح في صفحاته الرئيسة بأنه على خلاف “ما يعتقده الدواعش المغاربة.. فسب الدين وأي شيء مقدس والاستهزاء بيه وانتقادو بجميع أنواع الطرق الممكنة فالدول اللي كتحترم نفسها، واللي شعبها قاري مزيان وواعي وعندو واحد المستوى فكري طالع شوية، هو حق مشروع، بل واجب على كل مواطن يديرو باش يتم انتزاع القدسية على كل الرموز، سواء كانت دينية أو عندها علاقة بالموروث التراثي ديال مجموعة ما، فحقبة ما، واللي اكتسب طابع القداسة مع مرور الزمن”.

وأضاف الموقع نفسه “فالواقع، من حقك تتقلق إلى ماعجبكش الحال يتهكم رفيق بوبكر على الأئمة، أو تتكلم مينة بوشكيوة على حياة رسولك الجنسية، من حقك تنتقد استهزاءهم وتستهزءه بكلامهم بدورك، لكن ماعندكش الحق تسبهم وتشتمهم وتكفرهم.. وتبغي تتم متابعتهم فقط لأنهم عبرو على رأيهم فقضية ما بكل حرية ومسؤولية.. كل التضامن مع الممثل رفيق بوبكر والحقوقية مينة بوشكيوة ضد دواعش “فيسبوك”، وعمر ما كان التعبير على الرأي وانتقاد المقدس جريمة”.

هذا الكلام، وغيره كثير مما ينشره هذا المنبر يوميا، يؤكد أن القائمين عليه لا يتقيدون لا بقانون، ولا بميثاق شرف إعلامي، ولا بمرجعية وطنية..

ودعونا من اللعب على وتر الحريات والدفاع عنها في اتجاه واحد ووحيد، وهو الحق في الردة، وسب الرب والدين والأنبياء، والإفطار العلني في رمضان، وشرب الخمر، وتناول المخدرات، واللواط والشذوذ الذي تدافع عنه بالمناسبة “كود” بطريق تثير الريبة..

دعونا من كل هذا فالحرية لن يتذوق طعمها أسير لشهواته، كل اهتماماته منحصرة في مواضيع “تحت الحزام”، ولا مغرض يرفع شعارات لا يؤمن بها ويمارس أخبث أساليب الإقصاء والاضطهاد والقمع والمصادرة لحرية الآخر..

فبالأمس القريب ما فتئ هذا الموقع الذي يتغنى بالحرية يحرض ضد من يرفضون فقط مهرجان “موازين” ووصفوهم أيضا بالدواعش الذين يقودون حربا ضد المرأة والفن والرقص.. أما من يخالفونه المرجعية فلا جدوى من إضاعة الوقت في سرد جرائمه.

وعلاقة بازدراء الدين وتدنيس المقدس، نذكر المتابعين بأن هذا المنبر منه تخرج أفاعي مثل المتطرفة “بوشكيوة”، فـ”كود” هي من دافعت عن فيلم “الزين لي فيك” واعتبرت هذا النوع من الفن الذي يسوق له المخرج المثير للجدل نبيل عيوش (أرقى من الله)، -تعالى الله عما يقول الظالمون علوا كبيرا-.

كما يدعم المنبر الإلحاد، بنشر مقالات “هشام نوستيك” الذي سمى نفسه بـ”كافر مغربي”، ومقالة لملحدة تستهزئ بالنبوة والرسل وتعتبر ذلك مجرد “بيزنس وبريكول تاراسوليت” ممكن يزدهر في أي مكان..!!!

أضف إلى ذلك استهزاء المنبر بالصلاة ووصفه السجود بـ“العدوى”.. وتعليم الصلاة بـ”غسل للعقول” و”البؤس”.. وتشجيعه العلني على والدعارة والزنا والخيانة والخمر وعدد من الجنايات التي يقترفها هذا المنبر كل دقيقة بحق الشعب المغربي.

صعب جدا على من تلطخ بالمدنس وبات من دعاته، أن يرى نور المقدس ويعيش في ظلاله.. لكن رغم كل ذلك نسأل الله لنا ولهم التوبة والهداية.

آخر اﻷخبار
12 تعليق
  1. سبحان الله العظيم وتعالى الله ورسوله عما يقولون علوا كبيرا، إنه من يعش منكم بعدي فسيرى اختلافا كثيرا، سبحان الله تناقض عجيب: يرفض سب وشتم بوشكيوة وهما لا في العير ولا في النفير، ثم يجيز سب الرسوﻻ صلى الله عليه وسلم، والتطاول على جنابه، ويذكر اللهىعز وجل بمالم يذكره به من لايعرف الإسلام والمسلمين، ثم يعتبر كل مايفعله من الشاذات والموبقات تحضرا، في حين يعتبر الدين أفكارا اكتسبت قدسيتها مع الوقت، ولو تأمل لعلم أن مايدعوا إليه من الطامات ماهي إلا أفكار رضعهوها هم وأذنابهم من بقرتهم الغربية التي يراد لها أن تكون القدوة، من الحرية التامة التي تدافعون عنها أيضا أن ندافع عن ديننا ولانتتعتع في ذلك قيد أنملة أخزاكم الله، نبشركم ياأهل التنوير المزعوم وسدنة الحرية المزعومة أن هذا الدين ماحورب قط إلا قوي واشتدت شوكته.ونحن نستبشر خيرا بهذا الأمر الذي شهدت به أسفار التاريخ وأيقنه الأعداء أجمعين وقرأته لغير واحد ممن تعجبوا من هذا الأمر، وممن علم أم محاربة الإسلام دعاية مجانية لصالحه، كم شخصا أسلم بسبب انتقادات دفعته للبحث عن حقيقة الإسلام، وأمة الإسلام أمة كالمطر الخير باق فيها إلى قيام الساعة ولكن أكثرهم يجهلون، الله إنا نبرأ إليك ونعتذر مما فعل هؤلاء جميعا وإن كانت لاتضرك قط سبحانك ياغني ياحميد،هو حقا أحمق من يحاول طمس الشمس بغربال، وأقول لهم
    ياناطح الجبل الأشم ليكلمه**ألطف برأسك لاتلطف بالجبل
    اللهم الطف واستر واعف عن عبد اعتذر إليك مما رأى وباغ رسولك منا كل الحب والمودة، وأدم عليه الصلاة والسلام إلى قيام الساعة والحمد لله أولا وآخرا

    14
  2. ما دور وزارة الأوقاف ان لم ترفع دعوى ضد هؤلاء الكلاب الظالة، لم نعد نعلم انحن في بلد اسلامي ام بلد شيوعي، أليس سب نبينا الكريم وازدراء الاديان تطرف وارهاب، هل من عقلاء لهذا البلد يوقفون هذه الكلاب عند حدها؟ لا ننكر انهم كراكيز فرنسا العلمانية المتطرفة لكن السوال أليس لبلادنا سيادة حتى لا يستباح ديننا في عقر دارنا؟

    12
  3. يجب فضح هذا الموقع المتخلف والذي له عقدة من كل ما يمت إلى الدين الإسلامي والتدين والمتدينين . على الجهات المسؤولة أن تتصدى لمخالفات هذا الموقع على جميع المستويات،

    15
  4. سبحان الله.يقول لا يجب سب او نعل هرلاء المفكرين حسب هواهم. اذن و من اعطى لهم الحق ان يسبوا خير البشرية؟؟؟اظن الذنب ذنب الاوقاف و الائمة الذين لزموا الصمت و الخذول. و القريب سيكون اسوء لهم ان لم يدافعوا عن انفسهم اولا و عن المقدسات

    5
    1
  5. هؤلاء الملحدون لا يمثلون المغاربة الاحرار المتشبتون بدينهم فهؤلاء مرتز قة يطمحون للاغتناء وكسب المال والمناصب بالتجرؤ على ديننا

  6. الله ولي الذين آمنوا يخرجهم من الظلمات إلى النور و الذين كفروا اولياؤهم الطاغوت يخرجونهم من النور إلى الظلمات.

  7. لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم، ليس لي أن أقول سوى حسبنا الله و نعم الوكيل، هؤلاء لم يعلمهم أحد من هو رسول الله عليه أفضل صلاة و أزكى سلام سيد الخلق و الخلائق، تعالى الله عما يصفون، الله ياخذ فيهم الحق و يرينا عجائب قدرته فيهم عاجلا لا آجلا لا و كل من يسب الدين و الرب و أشرف المرسلين و الصحابة والتابعين و الصالحين، اللهم أصلح أبناءنا و ردهم إليك ردا جميلا

  8. ماهو القانون الذي يخول لهذه المرتزقة بالعفن و كل أشكال الإنحطاط .
    أن تنشر و تكتب و تروج و تدعوا علانية لجميع أشكال الاباحية و الفسق و العهر ،
    أليس هناك من يحاسبها ، أم أن الأمور مسيرة من الجهات العليا التي لم تترك مجالا للشك أنها هي من صنعتها و تركتها تعيث فسادا.
    فل يثبتو عكس ذلك إن كان غير ذلك .
    حسبنا الله و نعم الوكيل .
    اللهم إنا نعوذ بك من الفتن .

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
23°
27°
أحد
27°
الإثنين
27°
الثلاثاء
29°
الأربعاء

حديث الصورة

كاريكاتير