جمعية أساتذة التربية الإسلامية تنظم ندوة حول المنهاج الجديد للمادة



عدد القراءات 232

هوية بريس-رضى محرز

نظم الفرع المحلي بفاس للجمعية المغربية لأساتذة التربية الإسلامية يوم السبت 24/12/2016 على الساعة الثالثة والنصف بعد الزوال ندوة علمية تربوية وطنية تحت عنوان: “المنهاج الجديد لمادة التربية الإسلامية أسس البناء وآليات التنزيل والتقويم” بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين بفاس الذي نشكر مديره بالمناسبة على قبوله احتضان هذا النشاط.

%d9%86%d8%af%d9%88%d8%a9-%d8%aa%d8%b1%d8%a8%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%8a%d8%a9

وقد افتتحت الندوة بتلاوة آيات من القرآن الكريم للقارئ يوسف بوخاري، تلاها تدخل الكاتب العام للفرع المحلي بفاس الأستاذ فؤاد باسو الذي رحب بالضيوف، وأوضح سياق اختيار موضوع الندوة.

وبعد ذلك  قام مسير الندوة الأستاذ أحمد عروبي، مفتش مادة التربية الإسلامية بمديرية فاس، بتوزيع المداخلات وكانت أولاها مداخلة الدكتور كمال وجاد، مفتش مادة التربية الإسلامية بأكاديمية مراكش، الذي تحدث عن أهمية القيم  في مادة التربية الإسلامية ومواصفات  التقويم وفق الأطر المرجعية.

%d9%86%d8%af%d9%88%d8%a9-%d8%aa%d8%b1%d8%a8%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%8a%d8%a93

وعقب مداخلته القيمة جاءت مداخلة الأستاذ جواد حنافي أستاذ مادة التربية الإسلامية والباحث التربوي لترصد السياق العام للمنهاج الجديد إضافة إلى إيجابياته وسلبياته مدعما ملاحظاته بأمثلة موضوعية، ليفسح المجال بعد ذلك  للسادة الأساتذة الحاضرين من أجل إبداء آرائهم وطرح تساؤلاتهم التي رد عليها الأستاذان المحاضران.

وقد اختتمت أشغال الندوة التي عرفت حضورا وازنا في أجواء ممتعة دعا فيها البعض إلى تكثيف هذه الأنشطة التي يعود نفعها بالأساس على أستاذ مادة التربية الإسلامية والتلميذ خاصة والمنظومة التربوية عامة، وبتفعيل كل ما يسهم في تثبيت القيم الإسلامية، ويعين على تجويد المنهاج الكفيل بتنزيلها في المقررات الدراسية.

%d9%86%d8%af%d9%88%d8%a9-%d8%aa%d8%b1%d8%a8%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%8a%d8%a92

لا يوجد تعليقات

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

اترك تعليقا