حبس إعلامي مصري بالتلفزيون الحكومي بتهمة “الإساءة” للشرطة

04 مارس 2018 22:46
مصر.. إحالة 10 أشخاص للمحاكمة بتهمة "التخابر"

هوية بريس – وكالات

قررت النيابة المصرية، مساء الأحد، حبس الإعلامي البارز خيري رمضان، 4 أيام على ذمة التحقيق بتهمة “الإساءة” للشرطة، في بلاغ قدمته وزارة الدخلية.

ويقدم رمضان برنامج “مصر النهاردة (اليوم)”، وهو “التوك شو” الرئيسي بالتلفزيون الحكومي، ويعرف بمواقفه الداعمة للسلطات الحالية.

ووفق وكالة الأنباء المصرية الرسمية (أ ش أ)، يواجه رمضان اتهامات بنشر “أخبار ومعلومات من شأنها الإساءة إلى جهاز الشرطة والعاملين به”.

ولم يتسن الحصول على تعليق فوري من محامي الإعلامي حول القرار.

ونفى رمضان، خلال التحقيقات التي أجرتها النيابة، السبت، الاتهامات الموجهة له، مؤكدًا أن حديثه كان في إطار “الوقوف بجانب أسر شهداء الشرطة”، وفق وسائل إعلام محلية.

وقررت النيابة، السبت، حجزه لمدة 24 ساعة لورود تحريات أمنية بشأن الواقعة، وعرضه اليوم، قبل أن تقرر استمرار حبسه 4 أيام.

ووتتعلق القضية برسالة بثها رمضان في برنامجه، قبل أيام، قال إنها وردت من زوجة ضابط شرطة، تشكو فيها من “المعاناة الحياتية”.

وشكت السيدة، وفق ما قاله رمضان، من ضعف راتب زوجها ما اضطرهما لإلحاق أبناءهما بمدارس حكومية، لعدم قدرتهما على تحمل نفقات المدارس الخاصة.

وأثار التقرير “استياء” عناصر شرطية مما دفع “الداخلية” للتقدم ببلاغ ضد رمضان.

ومؤخرا، حذر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، في خطاب متلفز، من الإساءة للجيش والشرطة.، واعتبرها “خيانة عظمى”.

وتتعرض قوات الأمن والجيش، منذ سنوات، لعمليات “إرهابية” نتج عنها سقوط مئات القتلى والجرحي، لا سيما في سيناء، شمال شرقي البلاد، وفقا للأناضول.

آخر اﻷخبار

التعليق

اﻷكثر مشاهدة

حالة الطقس
20°
31°
الإثنين
34°
الثلاثاء
28°
الأربعاء
23°
الخميس

حديث الصورة

كاريكاتير