حملة على الفيسبوك لرفض زيارة عدنان إبراهيم للمغرب والمطالبة بمنعه من إلقاء الدروس بالمساجد



عدد القراءات 31006

حملة على الفيسبوك لرفض زيارة عدنان إبراهيم المغرب والمطالبة بمنعه من إلقاء الدروس بالمساجد

هوية بريس – عبد الله المصمودي

#لا_لزيارة_عدنان_إبراهيم_للمغرب، تحت هذا الوسم، يخوض عدد من المغاربة في مواقع التواصل الاجتماعي، وأهمها فيسبوك، حملة رافضة لزيارة الداعية المثير للجدل، عدنان إبراهيم للمغرب.

ويطالب الرافضون محاسبة من استدعاه (وزارة الأوقاف)، ومنعه من إلقاء أي درس أو كلمة داخل مساجد المغرب، حتى لا يبث أفكاره المنحرفة، والتي تشكك في العديد من المسلمات.

د. رشيد بنكيران رئيس معهد غراس للتربية والتكوين وتنمية المهارات، كتب في حسابه على فيسبوك: “منذ البارحة، حينما وصلني هذا الخبر، وأنا أضرب أخماسا في أسداس، عن السبب الوجيه؛ العلملي أو التربوي أو… لاستدعاء عدنان إبراهيم ، فما ظفرت بشيء يمكن الجزم أن ما بين ما يسمى بثوابت المغرب المتعلقة بالحقل الديني وبين فكر عدنان إبراهيم كما بين الشيء ونقيضه… ضدان لا يجتمعان.. ماذا عساي أن أقول للوزارة الوصية :ضاعت البوصلة ، غريب ألا لا يعرف الإنسان صديقه من عدوه.
أما كلمتي لعموم الناس فعدنان إبراهيم لا يحسن إلا زرع الشك في عقائد المسلمين”.

أما د. الشير عصام المراكشي، المفكر والداعية الإسلامي، فكتب مستغربا: “من الغريب حقا أن يستدعى عدنان ابراهيم إلى المغرب، بعد أن افتضح أمره، وظهر للعيان مذهبه الارتزاقي المصادم لقضايا الأمة، وذلك بعد أن ثبت -من قبل- ضلاله في فهم الشريعة!
فما الذي ظهر فيه لمن استدعاه من الدفاع عن “ثوابت المملكة المغربية”، حتى يفتح له أبوابا مغلقة أمام أكابر علماء الأمة، في المشرق والمغرب؟!”.

الصحافي إبراهيم بيدون، كتب بشكل ساخر، تعليقا على زيارة عدنان للمغرب: “هل عدنان إبراهيم، تم استدعاؤه لمهرجان موازين، أم كما يروج استدعي للدروس الحسنية؟!
ما يكونوا هادو غي أعداء الوحدة المذهبية، هوما لي كيروجوا هاد الإشاعات..
راه المغرب عندو الخصوصية الدينية، والإسلام المغربي، وعدنان إبراهيم مكيفهمش هادشي، فعافاكم، متبقاوش تزايدو على التوفيق، وزير الأوقاف”.

هذا وفي المقابل رحب البعض من محبيه بحضوره، كما دعا آخرون إلى حضور مجالسه ومحاججته وتبيان أخطائه وانحرافاته، في حين رآى أخرون أن دعوة عدنان للمغرب، وما سيتبعها من ضجة، هي ورقة لأجل صرف المغاربة عن مقاطعتهم للمنتجات الثلاثة.

يذكر أن صفحة عدنان إبراهيم كانت نشرت أمس أنه: “بدعوة كريمة من وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بالمملكة المغربية، حل فضيلة الدكتور عدنان إبراهيم بالمغرب من أجل إلقاء محاضرات في مساجد المملكة خلال النصف الثاني من شهر رمضان المبارك في إطار الدروس الحسنية المباركة التي تلقى في رحاب مساجد المملكة.
وسنوافي أحباب الدكتور في المغرب ببرنامج المحاضرات وأماكنها حال حصولنا عليها حتى يتسنى لهم حضورها”.

صادم.. استغراب شديد من دعوة المثير للجدل عدنان إبراهيم للمحاضرة في مساجد المغرب!!

13 تعليقات

  1. بالله عليكم هل يستوي من لا يوجد في قاموسه إلا ضال مضل زنديق مبتدع شيطان خنزير …. مع رمز من رموز البحث والتحدي ومحاربة هجر القرآن وتعويضه بالروايات. هل يستوي هو ومن كان في ضلال مبين ،يرى أن الجنة له وحده وان الله ربه وحده أما الآخر فهو من فرق النار وبئس المصير.
    دعوه يأتي ورحبوا به وتعلموا منه فقد كرهنا التدين بكم وبأمثالكم عاملكم الله بعدله آمين.

  2. مرحبا بالدكتور عدنان ابراهيم ، مرحبا بكل إنسان مفكر مسالم لا يدعو للتكفيير ولا للارهاب .
    فالمغرب بلد لكل الافكار و ليس حكرا على فكرة واحدة متشددة او منحلة

  3. دخلت الى احدى المكاتب مختصة في بيع الكتب الإسلامية وبحثت في جميع رفوفها على كتاب “إحياء علوم الدين” للعالم والفقيه المجتهد ابو حامد الغزالي فلم اجد له من اثر ورحت الى صاحب المكتبة سألته عن هذا الكتاب فأجابني غير موجود عندنا فقلت له هل ستأتون به فيما قريب قال لي لا قلت له لماذا قال لي مثل هذه الكتب لا نبيعها قلت له لماذا أجابني إنها تضلل الشباب قلت له هل قرأت انت هذا الكتاب اجابني لا وقلت له وكيف لك ان تحكم على كتاب لم تطلع عليه بأنه مضلل قال لي لقد اخبروني عن ذلك لم يكن بإمكاني ان اواصل الحديث مع صاحب المكتبة لأنها مكان للبيع والشراء وانصفت إلى حال سبيلي وانا وتأسف الى ما آلت اليه الأمور في زمن قيل عنه انه زمن الصحوة الاسلامية.

  4. لستم اوصياء على الناس فلكل عقل، و من لم يرد سماعه لا يسمعه وليحترم رغبة غيره في سماعه، اين السنتكم امام الفحشاء والمنكر ام انها خرست ولم تجد لها مكانا في غير استنقاص الرجل ؟! ام الامر لا يتعدى منافسة الرجل على منصب الداعية الذي فشل فيه اغلب الدعاة بسبب سطحية اسلوبهم وضيق فكرهم وكثرة تكرارهم ونقلهم !

  5. ﻻ أعرف بأي معيار يزنون وعلى أي رأي يتكلمون فليس لديهم أي مشكل أن يسمعوا لمخرف مثل هذا الخنزير الذي يسب الصحابة رضوان الله عليهم ويتهم أمنا عائشة رضي الله عنها وأرضاها بالفستق والفجور ويقول هي في النار والملائكة لا تؤمن بالله وكثير من خزعبلاته وأساليبه ثم أليس في المغرب والعالم الإسلامي من علماء أجلاء وأفذاذ تستدعونهم غير هذا الرافضي الضال الخبيث

  6. ماهكذا تورد الابل ياناس دعوا السيد يتحدث وبعد ذلك ردوا عليه بالحجة والعلم بعيدا عن التصنيف والاقصاء والسب نحن لسنا قاصرين دعونا نسمع للجميع ولنا من العقل ما يكفي لنميز بين ماهو صالح وما هو طالح لم يعد هذا الزمان زمن الحجر .فالانترنيت ادخلت كل شيء الى بيوت الناس . ليس بهذا المنع سنعالج الامور ومشاكلنا . حتى في تاريخ الاسلام لم يكن هذا النوع من المنع فالفقهاء تناظروا حتى مع اهل الكتاب .

  7. يا امة ضحكت من جهلها الامم. تكتفون فقط بالاشاعات لتكفروا وتزندقوا وتهدرون الدماء. عدنان ابراهيم مفكر لا يتوحه للعامة من الناس، هو مفكر يتوجه لمن له عقل يفكر. لان الدين الفطرة، والفطرة هي العقل. كفى من تدعيش الفكر. وكل وهابي او سلفي عليه ان يستحي من ما وقع في العالم العربي من قتل وسفك للدماء واغتصاب للاطفال بايم الفكر الوهابي والسلفي. الله ينعل اللي ما يحشم.

  8. عدنان ابراهيم يزندق ويكفر ويحكم بالنفاق على كثير من غيره وعلى كثير من اهل الفضل واولهم بعض الصحابة الكرام ثم تجد من يملأ الدنيا صراخا وصياحا بالدفاع عنه باسم انه مفكر ودكتور ومجدد ولم نر والله له جديدا الا الخرافات والاضاليل ولا تفكيرا الا في تشكيك المسلمين في دينهم لصالح الاسلام على الطريقة الامريكية. على العموم العبوا بعقولكم يا مريدي عدنان ابراهيم كما تريدون فان سيرته صارت انتن من ان تفضح ولازال مسلسل فضائحه مستمرا وما حدث له بالسعودية مؤخرا عنكم ببعيد.. سقط في الفخ فتم اقصاؤه من الظهور علىشاشات السعودية مع انه مدحها.. فهل من خزي اكبر من هذا يا ’’أدعياء العقل’’؟؟ -هذه سبة على الطريقة العدنانية ههه.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

ترك التعليق